النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11487 السبت 19 سبتمبر 2020 الموافق 2 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:06AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:37PM
  • العشاء
    7:07PM

عودة مرتقبة للكرة البحرينية بعد توقّف استمر نحو 4 شهور

العدد 11444 الجمعة 7 أغسطس 2020 الموافق 17 ذي الحجة 1441

قمة بين الحد والمحرق.. والرفاع في مواجهة متكافئة مع المنامة

فريق المحرق لكرة القدم
رابط مختصر

تعود عجلة ملاعب كرة القدم البحرينية للدوران باستئناف مباريات دوري ناصر بن حمد الممتاز عبر إقامة 3 مباريات لحساب الجولة الثانية عشرة إذ يتواجه الحد متصدر الترتيب مع ملاحقه المباشر المحرق في قمة كبيرة ستحدد ملامح المنافسة الشرسة بينهما وطريقهما في بقية الجولات.
ويحتضن ملعب المغفور له الشيخ علي بن محمد بنادي المحرق موقعة الصدارة عند الساعة 7:00 مساء، ويملك الحد 28 نقطة بفارق نقطتين عن المحرق في وصافة الترتيب.
وفي المواجهة الثانية يلعب الرفاع مع المنامة عند الساعة 7:00 على ملعب مدينة خليفة الرياضية، ويملك الرفاع في رصيده 19 نقطة في المركز الرابع، فيما يملك المنامة 15 نقطة في وسط الترتيب في المركز السادس.
وفي الوقت ذاته يخوض الأهلي على ملعبه مواجهته مع الحالة في مباراة تعني الكثير لكليهما في حسابات صراع الهبوط، ويحتل الأهلي المركز السابع برصيد 11 نقطة، فيما يملك الحالة 5 نقاط في المركز العاشر والأخير.
وتستكمل الجولة غدًا بمواجهتين، يلتقي في الأولى فريقا النجمة مع الشباب، ويلعب في الثانية فريقا البسيتين والرفاع الشرقي.
وتأتي عودة الدوري من جديد بعد توقف طويل استمر أكثر من 4 شهور نظرًا للظروف الصحية التي يمر بها العالم جراء انتشار جائحة كورونا، وبالتأكيد فإن التوقعات تشير إلى صعوبة العودة لاسيما مع فترة الإعداد والسلبيات التي ظهرت على الأندية سواء للظروف الجوية والمناخية نتيجة الرطوبة والحرارة المرتفعة أو من خلال التوقفات الإجبارية نظرًا لاكتشاف حالات الكورونا، بالإضافة إلى تأخر عودة بعض اللاعبين المحترفين.

الحد والمحرق
ستتجه الأنظار للمواجهة المرتقبة في ظل الصراع الشرس بينهما، ويدخل الفريقان المباراة وعينهما على النقاط الثلاث لتأكيد الجدارة والأحقية في مقعد الصدارة. والحد بقيادة مدربه محمد الشملان كان أول الأندية عودة للتدريبات منذ مايو الماضي، ويسعى لمواصلة مسيرته المميزة التي بدأها هذا الموسم، ويملك الحد كل الأوراق التي تجعله مرشحًا بقوة للفوز باللقب على الرغم من غياب بعض عناصره ومنهم راشد الحوطي، إلا أن الشملان قادر على تعويض أي غياب.
وفي المقابل، فإن المحرق يسعى للظفر بالصدارة وعدم تفويت الفرصة على رغم تأخر بعض لاعبيه في العودة خصوصًا المحترفين، ويملك مدربه البرازيلي باكيتا ذخيرة مميزة من اللاعبين وسط غياب مدافعه أحمد جمعة للإصابة، والفريق يفتقد اليوم لأهم عناصره وهم الجمهور وهو السلاح الأبرز في الفريق نظرًا لما يشكّله من دعم وإضافة معنوية كبيرة للاعبين.

الرفاع والمنامة
مواجهة الرفاع والمنامة ستكون بلا شك قوية ومتكافئة بين الفريقين نظرًا للظروف المحيطة بهما، فالرفاع يفتقد لعناصره ولاعبيه المحترفين بعدما قررت إدارة النادي والجهازان الإداري والفني الاعتماد على أبناء النادي واللاعبين المحليين وتكاد تكون صفوفه مكتملة، ويسعى مدربه علي عاشور للتمسّك بآمال المنافسة على الرغم من صعوبتها والفارق النقطي الكبير بينه وبين الحد. وفي المقابل، فإن المنامة يدخل المباراة بقيادة فنية طموحة متمثلة في المدرب علي صنقور الذي تسلّم المهمة بدلاً من التونسي محمد المكشر الذي فضّل الابتعاد والاستقالة قبل نحو أسبوع، ويفتقد المنامة أيضًا لمهاجمه ولاعبه البرازيلي المميز مارسيو.

الأهلي والحالة
ستكون المواجهة مهمة في صراع القاع ليس للفريقين فقط بل لأندية البسيتين والشباب أيضًا خصوصًا أن النقاط الثلاث ستكون محط أنظار الأهلي والحالة، ويدخل الأهلي المباراة وعينه على الفوز بهدف الابتعاد ولو بنسبة قليلة عن بقية الفرق، والأهلي بقيادة مدربه التونسي كمال الزواغي الذي وصل متأخرًا رفقة مواطنيه علاء البوسليمي وزياد الزيادي، وسيغيب البوسليمي عن المباراة بسبب طرده في آخر مباريات الفريق. وفي المقابل، فإن الحالة يدخل المباراة ولا بديل عن الفوز والنقاط الثلاث إذا ما أراد التمسك بآماله في البقاء، والفريق بقيادة مدربه عارف العسمي يدرك جيدًا صعوبة المهمة إلا أنه يأمل في تقديم المستوى الذي يشفع له بالفوز.
المصدر: يونس منصور

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها