النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11375 السبت 30 مايو 2020 الموافق 7 شوال 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:14AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:25AM
  • العشاء
    7:55PM

العدد 11316 الأربعاء 1 ابريل 2020 الموافق 8 شعبان 1441

الإلغاء وارد.. عدة سيناريوهات لدوري الأبطال على طاولة «يويفا»

رابط مختصر
عواصم - وكالات:
قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا)، إنه سيناقش مصير دوري الأبطال هذا الموسم ومسابقاته الأخرى التي تم تعليقها بسبب تفشي وباء كورونا، خلال مؤتمر عبر الفيديو اليوم الأربعاء.
وقرر اليويفا تعليق جميع مسابقاته بسبب الأزمة الصحية العالمية التي تسببت في مقتل نحو 34 ألف شخص، بينما جرى تأجيل بطولة أوروبا إلى العام المقبل.
وأوضح الاتحاد الأوروبي في بيان «وجه اليويفا الدعوة إلى ممثلي 55 اتحادًا للمشاركة في مؤتمر عبر الفيديو اليوم الأربعاء الموافق الأول من أبريل، لمناقشة الخيارات المتاحة لإعادة جدولة محتملة للمباريات».
وأضاف الاتحاد الأوروبي أنه سيتم أيضًا مناقشة انتقالات وعقود اللاعبين.
وأكد ألكسندر تشيفرين رئيس اليويفا مطلع الأسبوع أن الموسم الحالي قد لا ينتهي إذا لم يتم استئناف المسابقات قبل نهاية يونيو رغم أنه لم يستبعد امتداده إلى الموسم المقبل.
وأضاف تشيفرين لصحيفة لا ريبوبليكا الإيطالية، أن هناك عدة خيارات للانتهاء من الموسم.
وأوضح رئيس اليويفا «هناك خطة أولى وثانية وثالثة، الخطط الثلاث تتعلق ببدء المسابقات في منتصف مايو وفي يونيو وفي نهاية يونيو، وإذا لم ننجح فمن المرجح أن نفقد الموسم».
لكن رغم ذلك أضاف تشيفرين «هناك إمكانية أيضا لاستئناف النشاط في بداية الموسم الجديد، ثم بدء الموسم نفسه في وقت لاحق، سنرى أفضل الحلول لروابط الدوري والأندية».
وشدد تشيفرين على أن الأولوية ستكون لإنهاء المواسم المحلية حتى لو تسبب ذلك في إقامة المباريات دون حضور الجمهور.
ومن جهة اخرى قال أدي هيتير المدير الفني لفريق آينتراخت فرانكفورت الألماني لكرة القدم إنه لا يعلق أمالا كبيرة على استكمال بطولة الدوري الأوروبي لهذا الموسم في ظل أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-).
وقال هيتير في تصريحات لصحيفة «بيلد» الألمانية امس الثلاثاء «أشك شيئا ما في إمكانية استكمال منافسات الدوري الأوروبي لهذا الموسم».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها