النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

اتحاد الكرة وضع «بعضًا» من النقاط على الحروف

العدد 11308 الأربعاء 25 مارس 2020 الموافق 30 رجب 1441

الإعداد في يونيو «الحار».. وطلاسم الانتقالات والتعاقدات تحتاج إلى توضيح

رابط مختصر

جاء إعلان الاتحاد البحريني لكرة القدم بشأن إعادة جدولة ما تبقى من منافسات للموسم الكروي الجاري واستئنافه بداية يوليو القادم ليضع بعضًا من النقاط على الحروف أمام الأندية التي كانت تترقب ما سيقرره بيت الكرة البحرينية، ووضع بيان اتحاد الكرة أمس الأول مصلحة المنتخب الوطني الأول في المقام الأول خصوصًا أنه مرتبط بمشاركات مهمة ومصيرية خلال المرحلة القادمة أبرزها التصفيات المشتركة لنهائيات كأسي العالم 2022 وآسيا 2023.
وبالتأكيد فإن استئناف المسابقات الكروية خلال يوليو القادم يعني إمكانية وصول اللاعبين الدوليين لمرحلة متقدمة جدًا من الناحيتين البدنية والفنية قبل خوض منتخبنا مبارياته الدولية وهو ما كان يعاني منه منتخبنا في الكثير من السنوات نظرًا لتأخر انطلاق المسابقات في بداية كل موسم، ويمكن الاستشهاد بما حدث في السنة الأخيرة وتحديدًا عندما استلم البرتغالي هيليو سوزا القيادة الفنية ووضع برنامجًا واضحًا أمام الاتحاد والذي بدوره وفّر كل ما طلبه المدرب من خلال المشاركات المتعاقبة التي خاضها منتخبنا والكم الوفير والجيد من المباريات التي خاضها في الفترة الصيفية وتحديدًا منذ يوليو ولغاية ديسمبر الماضيين، وكانت نتائج المرحلة الإعدادية إنجازات كبيرة لمنتخبنا بداية من غرب آسيا ومرورًا بالتصفيات المشتركة ووصولاً لخليجي 24.
نقاط تحتاج لتوضيح
على الجانب الآخر، فإن بيان اتحاد الكرة وقراره الأخير بتعليق المسابقات حتى يوليو القادم، لم يضع النقاط جميعها على الحروف أمام الأندية خصوصًا أنها ستعاني الأمرّين في الكثير من النقاط، وبالتأكيد فإن اتحاد الكرة وبحسب البيان سيقوم وعبر التواصل مع الأندية بتوضيح الكثير من الجوانب المتعلقة بعملية الاستئناف.
وأبرز ما ستعانيه أنديتنا في المرحلة القادمة تتمثل في كيفية إعداد فرقها خصوصًا مع دخول فترة الصيف التي يصعب معها خوض التدريبات، وهو ما يعني أنها ستخوض فترات الإعداد بداية من يونيو القادم على أقصى تقدير في ظل أن فترة الإعداد تحتاج إلى 5 أو 6 أسابيع على اعتبار أن اتحاد الكرة سيبدأ عملية الاستئناف في النصف الثاني من يوليو بحسب البيان وسيستمر إلى الأسبوع الثالث من أغسطس.
النقطة الثانية التي تحتاج إلى توضيح من اتحاد الكرة هي عملية التسجيل وقوائم الأندية، فهل سيعتمد اتحاد الكرة على قوائم الموسم 2019/‏2020؟ أم أنه سيتيح للأندية تسجيل لاعبين جدد؟، وأيضًا هل سيسمح للاعبين المنتهية عقودهم بالانتقال لأندية أخرى لتمثيلها فيما تبقى من الموسم؟، إذ من المعلوم أن اتحاد الكرة عادة ما يفتح باب التسجيل في الفترة الصيفية من يوليو ولغاية سبتمبر أو أكتوبر من كل عام.
أما النقطة الثالثة التي ربما تعاني منها الأندية هي ما يتعلق بالتعاقدات مع اللاعبين المحترفين لاسيما مع عدم وجود متسعٍ للوقت للتجربة وهي الطريقة التي تتعامل معها غالبية أنديتنا، وبالتأكيد فإن غالبية الأندية ستنهي ارتباطاتها مع اللاعبين الموجودين حالياً معها سواء تحفيضا لالتزاماتها المالية أو بسبب ضعف المستوى العام وغيرها من الأمور، وهو ما يعني وجود تغييرات في القوائم للأندية.
المصدر: يونس منصور

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها