النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11280 الأربعاء 26 فبراير 2020 الموافق 2 رجب 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:46AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:09PM
  • المغرب
    5:37PM
  • العشاء
    7:07PM

المحرق يكرّر الانتصار.. ومصائب طائرة النجمة لا تأتي فرادى

العدد 11243 الإثنين 20 يناير 2020 الموافق 25 جمادى الأولى 1441

استقبال داركليب «خارج الخدمة».. والأهلي يصل لمواجهة القمة

رابط مختصر

رفض الأهلي إلا التواجد في نهائي دوري الدرجة الأولى للكرة الطائرة عندما كرر انتصاره على داركليب في ثاني مواجهاتهما بالمربع الذهبي والتي أقيمت مجرياتها مساء امس على صالة الاتحاد بثلاثة أشواط مقابل شوط 25 مقابل 27، 25 مقابل 13، 25 مقابل 22، 25 مقابل 21، حيث استطاع الأهلي تجاوز خسارة الشوط الأول وأخذ الأفضلية عبر جماعية الأداء وإحساس اللاعبين بالمسؤولية وتعدد أدوار الضاربين على الشبكة مع تأثير الإرسالات وتنظيم الصد لإخراج حامل اللقب الذي تأثر أداؤه بتراجع الاستقبال وبالتعب والإرهاق الذي صاحب أداء أبرز ضاربيه علي إبراهيم.


وسيطرت جماعية داركليب على مجريات الشوط الأول، حيث كان سر تفوّقه مع فاعلية هجوم علي إبراهيم والضغط بالإرسالات على ناصر عنان، ورغم حبس الأهلي أنفاس عشاق داركليب عندما استطاع تعديل النتيجة في مناسبتين إلا أن الجماعية حالت دون ذلك، وبدأ الأهلي الشوط الثاني بقوة ضاربة لتنويع علي حبيب أسلوب اللعب لاستقرار استقبال ودفاع ايمن هرونة مع بروز واضح لهجوم الكندي رايموند وتأثير الإرسالات الموجهة بجانب تشكيل حوائط الصد صمام أمان لزيادة الفارق وفاعلية هجوم عباس الخباز السريع وصحوة علي الصيرفي بالصد أمام الكوبي روميرو وعباس الخباز، وشكل الشقيقين ناصر ومحمد عنان ثقل هجومي عزز التقدم في ظل تراجع استقبال دراكليب، ولم تستمر أفضلية داركليب بالشوط الثالث لأبعد من النقطة 16 التي أدرك فيها الأهلي التعادل ثم التقدم، وذلك للدفاع الخلفي والمتابعات للكرات المرتدة من حوائط الصد لهرونة وجهوزية محمد عنان ورايموند هجوميًا من مركز 6، وشهدت النقاط الأولى تميز علي إبراهيم في تنفيذ الإرسالات وقوته الهجومية، حيث كان اهم خيارات المعد محمود حسن مع محمود عبدالواحد وإيجابية ايمن عيسى بحوائط الصد مع استغلال إضاعة الأهلي للإرسالات وتواضع الاستقبال، وضغط الأهلي بالإرسالات على روميرو بالشوط الرابع لتعديل النتيجة عند النقطة 11 مع جهوزية علي الصيرفي الهجومي بعد تراجع استقبال داركليب دون إغفال حوائط الصد الفردية والزوجية لتعميق الفارق وهجوم رايموند القوي حتى حسم ناصر عنان التأهل.
وطرق المحرق بوابة النهائي بعد أن كرر تفوقه على النجمة بثلاثة أشواط دون مقابل 25 مقابل 21، 25 مقابل 18، 25 مقابل 21، حيث استغل الغيابات التي شدتها تشكيلة الخصم وخوض المجريات بكل أريحية مع التركيز على أهمية النتيجة، ومصائب النجمة لم تأتى فرادى فبعد غياب حسن جعفر ومحمود جاسم عن التشكيلة لم يُكمل البرازيلي كوستا مجريات الشوط الأول للإصابة، وسيلتقي الأهلي مع المحرق بالنهائيات بدءًا من يوم السبت القادم.
المصدر: محمد عطية:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا