النسخة الورقية
العدد 11119 الأربعاء 18 سبتمبر 2019 الموافق 19 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:32AM
  • العصر
    3:00PM
  • المغرب
    5:40PM
  • العشاء
    7:10PM

أكد أن الوقت لا يزال مبكرًا للحديث عن فرصة التأهل للسداسي.. رؤوف:

أداءُ لاعبي فريقي سيئ جدًا.. والبعض ينتقدني لمنحي بعض الحرية لهم!

المدرب رؤوف حبيل
رابط مختصر
العدد 11115 السبت 14 سبتمبر 2019 الموافق 15 محرم 1440

لا يزال الفريق الأول لكرة السلة بنادي النجمة يبحث عن ذاته خلال الموسم الرياضي الجاري 2019-2020، فبعد مرور أربعة جولات من انطلاقة مسابقة دوري زين البحرين لكرة السلة لفئة الرجال، حقق فريق نادي النجمة انتصارًا واحدًا في أولى مبارياته على حساب فريق نادي الاتحاد، قبل أن يتلقى ثلاثة هزائم متتالية من أندية الأهلي وسترة والرفاع على التوالي.
قد تكون الخسارة من الأهلي والرفاع منطقية بسبب فارق الإمكانيات لفريق النجمة أمام الفريقين، ولكن خسارته من سترة في الجولة الثالث رسمت علامات استفهام فيما لو كان الفريق قادر على المنافسة لإحدى بطاقات التأهل للمرحلة السداسية الذهبية، بالرغم أن المسابقة لا تزال في جولتها الخامسة، حيث سيقابل اليوم فريق نادي البحرين في مباراة هامة للفريقين اللذين يطمحان معا للمنافسة على بطاقة التأهل للمرحلة السداسية.
وعلى الرغم من عودة المدرب الوطني الطموح رؤوف حبيل هذا الموسم لقيادة الفريق بعد ابتعاده عن التدريب لموسم واحد، إلا أن الفريق لم يقدم المستوى المتوقع منه في ظل الخبرة التي يتمتع بها المدرب وذكائه في التعامل مع مختلف المباريات بحسب قوتها وأهميتها.
المدرب رؤوف حبيل كان صريحًا وجريئًا كعادته في تصريحه ل «الأيام الرياضي»، حينما قال بأن أداء لاعبي فريقه كان سيئًا للغاية في المباريات التي لعبها حتى الآن، على الرغم أن أدائهم خلال الحصص التدريبية كان بخلاف ذلك، وأضاف بأنه اكتشف سبب ذلك، ويعمل على وضع الحلول المناسبة واللمسات الأخيرة من أجل ظهور الفريق بمستوى أفضل.
وأوضح رؤوف حبيل أن المشكلة التي يعاني منها الفريق هي نفسية، حيث قال بأن الطريقة والاستراتيجية التي يلعبها في الهجوم هي جديدة على لاعبي فريقه، على الرغم من معرفتهم لأساسيات الهجوم المرتد والسرعة في الانتقال من الدفاع إلى الهجوم والعكس، إلى جانب المهارة في التصويب البعيد، إلا أنهم يجدون صعوبة في تطبيقها وعدم تواصل لاعبي الفريق معه في هذا الجانب، إلا أنه أبدى تفاؤله من قدرة الفريق من تجاوز هذه المرحلة والوصول إلى مرحلة الجاهزية التامة في الجولات القادمة.
وحول ملاحظاته بأداء علي جعفر وكذلك محترف الفريق الأمريكي «كيو»، قال رؤوف حبيل أن اللاعب علي جعفر عاد للتو من إصابة طويلة أبعدته عاما كاملا، وأثر ذلك بطبيعة الحال على انتاجيته داخل الملعب إذا ما تمت مقارنة أدائه في المواسم الماضية. أما عن المحترف «كيو» فقال بأنه لم يقدم هو الآخر المستوى الفني المطلوب منه، مشيرًا إلى أن أرقام اللاعب هي ليست نفسها التي كان يقدمها في السابق، بالإضافة إلى أنه لا يؤدي بعض المهام الدفاعية والهجومية المطلوبة منه.
وأعرب المدرب رؤوف حبيل عن استغرابه من أداء جميع لاعبيه على الرغم أنه منحهم بعض الحرية في طريقة اللعب، في الوقت الذي تلقى الانتقاد من البعض لاتباعه هذا الأسلوب مع اللاعبين، وأنه يتوجب عليه عدم فعل ذلك إذا ما أراد الفوز في المباريات.
وحول مباراته الليلة التي ستجمعه أمام البحرين، قال إن فريق البحرين يلعب بطريقة ثابتة ومتميزة بقيادة مدربه الوطني القدير عبدالكريم العنزور، ويمتلك أيضا محترف متميز ويعرف توظيفه بالطريقة التي تتناسب مع إمكانياته. وأضاف بأن فريقه سيلعب هذه المواجهة في ظل غياب نجم الفريق قاسم حسن للمباراة الثالثة على التوالي بسبب ارتباطاته العائلية في الفترة الأخيرة، مشيرًا إلى أن فريقه قام بالتحضير لهذه المواجهة تحضير مكثف نظرًا لأهميتها في مشوار الفريق بالدوري.
وأكد المدرب رؤوف حبيل في ختام تصريحه أن الوقت لا يزال مبكرًا للحكم والجزم بهوية الفرق المتأهل للمرحلة السداسية الذهبية، وخصوصًا أن فريقه سيلعب في الجولة الخامسة، ولا تزال هناك ست جولات أخرى قادمة، وبالتالي فإن أمل المنافسة لا يزال متاحًا أمام الجميع، وخصوصًا أن لاعبي فريقه لا يزالوا يؤمنون بقدرتهم على قيادة الفريق نحو تلك المرحلة.

المصدر: رائد أيوب:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها