النسخة الورقية
العدد 11118 الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 الموافق 18 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:41PM
  • العشاء
    7:11PM

فيما أوضح مصطفى إيجابية معسكر تونس لتحقيق «عربية الشواطئ».. الهدار:

لاعبونا تجاوزوا ضغط المواجهات وسعدنا بتشريف الطائرة البحرينية

رابط مختصر
العدد 11095 الأحد 25 أغسطس 2019 الموافق 24 ذو الحجة 1440

تزينت لوحة شرف البطولة الاولى العربية الاولى لناشئي الكرة الطائرة الشاطئية بتدوين أمس مملكتنا الغالية في مطلعها بحروف من ذهب، وفي انجاز جديد، وذلك بعد أن خطف الثنائي سيد أمين مصطفى ومجتبى حسن لقبها على رمال مدينة صلالة مدينة العشق والجمال بمحافظة ظفار العمانية، حيث استطاعا تحقيق ستة انتصارات متتالية، وبالعلامة الكاملة 12 نقطة وضعتهما على هرم ترتيب الدول المشاركة، كما تواجد على منصة التتويج وبكل جدارة واستحقاق منتخنبا الآخر المكون من الثنائي حسن ناصر وعلي عليوي، حيث استطاعا تحقيق فضية النسخة الاولى وبخسارة واحدة من حامل اللقب وبرصيد 11 نقطة، متجاوزين كل الاشقاء العرب الذين حرصوا على التواجد بالعرس العربي الاول للبطولة، وليتوج الابطال في يوم الختام رئيس اللجنة الاولمبية العمانية خالد بن حمد البوسعيدي بملاعب مركز المدينة الترفيهي، وسط فرحة من البعثة الادارية والاجهزة الفنية لمنتخباتنا المشاركة على مستوى الناشئين والرجال.
ونستعرض انطباعات وشعور كل من مدرب المنتخب يونس الهدار واللاعب سيد أمين مصطفى واللاعب حسن ناصر، عقب النتائج المشرفة للبعثة البحرينية في الاستحقاق العربي بصلالة.

مصطفى: زوال رهبة الظهور الأول


أوضح لاعب منتخبنا سيد أمين مصطفى، والذي ساهم مع زميله مجتبى حسن، في معانقة كأس النسخة الاولى من بطولة الناشئين، أن منتخبنا وضع أمام عينيه تشريف الكرة الطائرة البحرينية في نسخة البطولة الاولى قدر المستطاع، وأضاف انه تجاوز كافة العقبات ورهبة المنافسات بشكل سريع ما أدخلهم في جو المواجهات مبكراً، موضحا أن البطولة أتاحت امام جميع اللاعبين المشاركين لتقديم مستوياتهم الحقيقة.
مشيرًا إلى أن المعسكر التدريبي الخارجي الذي أقيم في تونس أثمر دون شك، وجاءت ثمرته بمعانقة كأس النسخة الاولى، حيث استطاع المدرب يونس الهدار والجهاز الاداري البلوغ بالمنتخب لأفضل الحالات من كافة الجوانب، وأهدى سيد أمين مصطفى الانجاز للبحرين قيادة وحكومة وشعباً وللقائمين على الشأن الرياضي والشبابي بقيادة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، ولكل عشاق الكرة الطائرة، مشددا على سعادته الكبرى بتشريف البحرين خير تشريف في أول مشاركاته الخارجية على مستوى المنتخب، مشيدا بكل من دعمه وقدم له النصائح منذ اختياره لتمثيل البحرين حتى موعد ملامسة كأس البطولة والتواجد على منصة التتويج، متطلعاً لتحقيق البحرين المزيد من الانجازات والبطولات على مستوى الكرة الطائرة الشاطئية.

ناصر: نحو المزيد من المشاركات


من جانبه، قال لاعب منتخبنا حسن ناصر إنه وزميله علي عليوي ورغم الخسارة من منتخبنا الثاني المكون سيد أمين مصطفى ومجتبى حسن في مستهل المشاركة العربية، أوضح انه لم يتأثر لذلك، حيث أن هناك الفرصة الكاملة للتعويض وفق نظام البطولة التي انتهجت نظام الدوري من دور واحد، وأضاف أن التعليمات الفنية من قبل المختصين بالبعثة البحرينية اثمرت وبشكل تدريجي في المحافظة على فرصة التواجد على منصة التتويج، وعلى وجهة الخصوص بعد الوقوف على مستوى المنتخبات المشاركة الاخرى بشكل أكثر قرباً، وتابع حسن ناصر قوله إن أكثر المواجهات أهمية بالبطولة هي التي خاضها منتخبنا أمام المنتخب العماني صاحب الضيافة، والذي يتميز لاعبوه بالخبرة؛ كونهم متخصصين لمزاولة الكرة الطائرة الشاطئية فقط، وان التأقلم مع ضغط المواجهات عبر المعسكر التونسي الذي سبق البطولة أثمر خلال ايام البطولة، متطلعاً لتحقيق المزيد من الانجازات مستقبلاً ولزيادة المشاركات الخارجية من أجل اكتساب المزيد من الخبرات، متمنياً لمنتخب الرجال النجاح والتوفيق في الاستحقاقات القادمة.

الهدار: لاعبونا تخطوا جميع العقبات والصعوبات


في بداية حديثه بعد تحقيق لقب بطولة الناشئين الاولى، وتحقيق منتخبنا كذلك الميدالية الفضية، توجه مدرب منتخبنا يونس الهدار بالشكر لله على ما تحقق من انجاز؛ والذي جاء بفضل تعاون وتكاتف الجميع وبالروح القتالية التي قدمها اللاعبون خلال ايام البطولة، وأثنى على جزيل عطاياه، موضحاً أن لاعبينا عند حسن ظن الجميع وعلى قدر المسؤولية والثقة؛ كون مشاركتهم العربية هي الاولى على مستوى مشاركتهم الخارجية كلاعبين، حيث تجاوزوا كافة الضغوطات ورهبة الاستحقاق والجماهير التي كانت متواجدة بمدينة صلالة، حيث تحتضن في هذه الفترة من كل عام العديد من السوّاح من الداخل والخارج، حيث تمتلك الطبيعة الخلابة، واضاف ان لاعبي منتخبنا للناشئين خاضوا المواجهات وهم لا يمتلكون إلا القليل من المعلومات الفنية المتعلقة بالمنتخبات العربية الاخرى المشاركة، ورغم ذلك فإنهم اتسموا خلال المواجهات بالانضباطية للتعليمات الجهاز الفني وتطبيق الخطط الفنية، وهذا ما سهل مأمورية التواجد على منصة التتويج، حيث كان هدفهم تشريف البحرين في ظهورهم الاول وفي نسخة البطولة الاولى.
وتابع قوله إن اللاعبين استفادوا كثيراً من خوض المعسكر التدريبي الخارجي في اقليبية التونسية، حيث ساهم في زيادة الانسجام بين اللاعبين والوصول بها لأفضل مراحل الجهوزية عبر خوض المواجهات مع فئة عمرية مقاربة لسن اللاعبين، ومع فئة عمرية أكبر؛ من أجل زيادة الاستفادة الفنية قدر المستطاع من المعكسر، دون إغفال الدور الايجابي للمواجهات الودية التي خاضها اللاعبون بالبحرين عقب المعسكر التدريبي وقبل التوجه لصلالة والتي تشابهت من حيث توالي المواجهات مع نظام البطولة، موضحاً ان منتخبنا خاض كل مواجهة بما يتناسب مع الخصوم رغم قلة المعلومات الفنية عنهم، وربما لقاء منتخبانا في مستهل مشوارهما بالبطولة أعطى الفرصة الجيدة لدراسة نقاط قوة وضعف المنتخبات الاخرى، وهذا ما ترتبت عليه دراسة متعمقة أكثر، مشيراً إلى أن ثنائي منتخبنا المكون من سيد أمين مصطفى ومجتبى حسن خاضا العقبة الأكبر وهي المنتخب العماني وهو أحد المرشحين لنيل اللقب في توقيت مهم أي بمنتصف مواجهات البطولة، وهذا ما أعطاهم دافعاً معنوياً أكبر لتحقيق الانتصار تلو الانتصار بعد تجاوز عقبة عمان.
وأشار يونس الهدار: «إن من أكثر العقبات والصعوبات التي واجهها لاعبونا خلال البطولة هي ضغط المواجهات، حيث خاضوا المواجهات بشكل متتالٍ دون وجود المدة الكافية للراحة وهذا هو نظام البطولات المجمعة»، موضحاً أن اللاعبين في هذه المرحلة العمرية يحتاجون للنضج والمزيد من الاتزان الانفعالي، ولله الحمد فقد تخطوا جميع العقبات والصعوبات بكل أريحية، وساهم ذلك في تحقيق المركزين الاول والثاني، متخطين منتخبات لاعبيها المتخصصين في الكرة الطائرة الشاطئية، وهذا ما يحتم على المسؤولين باتحاد اللعبة زيادة الاهتمام، والعمل على تخصص لاعبي الشواطئ مستقبلاً للمحافظة على المكتسبات.
مشيدا في نهاية حديثه بدعم مجلس الكرة الطائرة الشاطئية خلال فترة التحضيرات، وخلال المعسكر التدريبي وأيام البطولة، وبالدور الفاعل الذي ظهر عليه رئيس الوفد حسين حماد خلال مدة البطولة وتسهيله كافة الأمور والاحتياجات وحضوره الفاعل مع اللاعبين والاجهزة الفنية، مشيداً كذلك بالمتابعة المستمرة من قبل رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني للكرة الطائرة الشيخ علي بن محمد آل خليفة واخوانه أعضاء مجلس الادارة، وبالجهود التي بذلها اللاعبون منذ اليوم الاول من التحضيرات حتى التواجد على منصة التتويج.
المصدر: متابعة محمد عطية

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها