النسخة الورقية
العدد 11148 الخميس 17 أكتوبر 2019 الموافق 17 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:18AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:41PM
  • المغرب
    5:08PM
  • العشاء
    6:38PM

تكليف «الأيام».. وشكرًا لكم

رابط مختصر
العدد 11051 الجمعة 12 يوليو 2019 الموافق 9 ذو القعدة 1440
التكليف الذي شرّفتني به العزيزة على قلبي ولها مكانة كبيرة فيه جريدة «الأيام»، باختياري رئيسًا للقسم الرياضي فيها أعتبره وسام شرف في تاريخي الصحفي والإعلامي، على الرغم من أنني لم أكن في يوم من الأيام أسعى لمثل هذا المنصب لخدمة الجريدة التي لها، بعد الله سبحانه وتعالى، ودعاء الوالدين، فضل كبير على العبدلله «أخوكم»، خاصة أنني منذ بدأت مشواري الصحفي عام 1974 في مجلة «المواقف» التي كانت الانطلاقة، ثم تشرّفت بالعمل مع الجريدة الأم التي ربّتني وقدّمتني في البحرين والخليج والعالم العربي، جريدة الأنباء الكويتية، لأحظى بفرصة العمر في العمل مراسلاً لها في البحرين منذ بداية الإصدار عام 1976 وحتى اليوم، مسجلاً رقمًا يصعب تحقيقه لأي مراسل رياضي.
«الأيام» عملت فيها منذ بداية التأسيس وتشرّفت بالعمل مع إخوة أعزاء أكنّ لهم كل التقدير والاحترام، وعلى رأسهم الأخ العزيز نبيل الحمر رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير آنذاك الذي حظينا منه بكل الودّ والتقدير والدعم والمساندة لأبناء البحرين أولاً؛ ليكونوا من العاملين فيها، وإلى رئيس التحرير الأخ العزيز وزميل الدراسة عيسى الشايجي الذي قدم كل التسهيلات لإنجاح الصفحة الرياضية لتصل إلى المكانة اللائقة، مع السعي لإصدار ملحق رياضي يعتبر الأول على مستوى البحرين.
«الأيام» جزء من حياتي وكنت ولا أزال سعيدًا بالعمل فيها منذ بداية التأسيس وحتى يومنا هذا بعد أن حصلت على ثقة مجلس الإدارة، والإدارة التنفيذية، بأن أكون على رئاسة القسم الرياضي لمواصلة مشوار حافل بالعطاء لخدمة القرّاء الأعزاء على قلوبنا جميعًا، وتقديم المادة الدسمة لهم بشكل يومي.
إن دعمكم ومساندتكم إخواني الأعزاء الذين تشرّفت بالعمل معهم في المجالات الرياضية كافة (لجنة أولمبية، اتحادات، أندية، رياضيين، قرّاء، متابعين) لهم أبلغ الأثر فيما حصلت عليه من تهانٍ وتبريكات بهذه المناسبة، والتي جعلتني أشعر بالمسؤولية أكثر في تحمّل هذا التكليف الذي شرّفني به إخواني في جريدة «الأيام»، فلكم ولهم كل الشكر والتقدير.

رئيس القسم الرياضي
ناصر محمد

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها