النسخة الورقية
العدد 11061 الإثنين 22 يوليو 2019 الموافق 19 ذو القعدة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:28AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:30PM
  • العشاء
    8:00PM

دخل في دائرة الحسابات بالجولة الأخيرة للدور الرئيسي

باربار يتعادل في الرمق الأخير مع الدحيل بآسيوية اليد

رابط مختصر
العدد 10944 الأربعاء 27 مارس 2019 الموافق 20 رجب 1440

خرج فرق باربار ممثل كرة اليد البحرينية في البطولة الآسيوية الـ21 للأندية أبطال الدوري المقامة بالكويت بتعادل بطعم الخسارة أمام فريق الدحيل القطري بنتيجة 31/‏31 في اللقاء الذي جمع بين الفريقين مساء يوم أمس الثلاثاء على صالة نادي الكويت لحساب الجولة الثانية من الدور الرئيسي، حيث كان باربار قادراً على تحقيق الانتصار وقلب المباراة والمجموعة رأساً على عقب لولا الجزئيات البسيطة التي حرمت باربار من الخروج بالانتصار، وكان الشوط الأول من المباراة انتهى بتقدم الدحيل بفارق 3 أهداف وبواقع 18/‏15.
ودخل باربار في دائرة الحسابات المعقدة في الجولة الثالثة والأخيرة المقررة مساء يوم الخميس القادم، حيث بات الفريق بحاجة إلى الفوز أولاً على فريق الصداقة اللبناني بفارق كبير من الأهداف، وانتظار ما تسفر عنه مواجهة الوكرة والدحيل لمعرفة مصيره في التأهل من عدمه.
وقدم لاعبو باربار عرضاً رجولياً قوياً في المباراة منذ بداية المباراة وحتى نهايتها، حيث كان الفريق نداً قوياً لأحد المرشحين للمنافسة على المراكز الأولى، حيث ظهر باربار بصورة متوازنة في بداية المباراة بفضل الأداء الهجومي الذي أبقى الفريق في المباراة في ظل الأخطاء الدفاعية وعدم تفوق حارسه المصري محمد علي في الكرات التي صوبت باتجاهه، الأمر الذي أبقى النتيجة متقاربة دون أن يتمكن باربار من التقدم في هذا الشوط.
وعلى الرغم من الأخطاء الدفاعية التي كان عليها الفريق في هذا الشوط إلا ان الجانب الهجومي كان العلامة البارزة في ظل تطبيق تعليمات الجهاز الفني بقيادة سيد علي الفلاحي في تسريع اللعب وتحويل الكرات بين اللاعبين حتى ايجاد الثغرات المناسبة للتسجيل، وهو ما نفذه اللاعبون وساهم في المحافظة على حظوظ الفريق رغم التأخر في النتيجة بفارق هدفين وثلاثة أهداف، حيث كان الاعتماد على لاعبي الخط الخلفي في الاختراق والتصويب من الخط الخلفي إضافة إلى اسقاط الكرات للاعب الدائرة جعفر عباس الذي قدم أفضل مبارياته في البطولة، لينتهي الشوط الأول بتقدم الدحيل بواقع 18/‏15.
وفي الشوط الثاني اختلفت الأمور كثيراً لدى باربار الذي اعتمد على السرعة في تنفيذ كرة الارسال إضافة إلى إنهاء الهجمات بصورة سريعة مستغلاً التبديلات التي يجريها الدحيل بين الدفاع والهجوم، الأمر الذي ساهم في تقليص باربار للفارق إلى هدف وحيد، إلا أنه سرعان ما ارتكب بعض الأخطاء الدفاعية الهجومية التي أعادت الفارق إلى ثلاثة أهداف مرة أخرى، ليريح الفلاحي حارسه المصري محمد علي ويشرك عيسى خلف إلا أن الأمور لم تتغير في الجانب الدفاعي بسبب النقص العددي الذي عانى منه باربار في هذا الوقت.
وحاول باربار جاهداً تكثيف قوته الدفاعية واستغلال زيادته العددية في بعض الفترات، وهي التي أدت إلى عودة المباراة من جديد إلى فارق الهدف لمصلحة الدحيل، وصولاً إلى الدقائق الخمس الأخيرة التي تألق فيها باربار دفاعياً وعاد فيها الحارس محمد علي إلى مستواه بتصدياته المهمة التي ساهمت في تحقيق باربار للتعادل بهدف من محمود عبدالقادر قبل نهاية المباراة بدقيقة.
وبلغت الإثارة ذروتها في الدقيقة الأخيرة التي حاول فيها باربار قلب الأمور رأساً على عقب في وجه الفريق القطري، لكن ثغرة دفاعية بسيطة في منطقة الستة أمتار كلفة باربار هدف أربك حسابته قبل 30 ثانية من النهاية، إلا أن إصرار باربار كان كبيراً على عدم الخروج من المباراة بالخسارة وهو الذي ترجمه محمود عبدالقادر إلى هدف في الثانية الأخيرة لتنتهي المباراة متعادلة 31/‏31، ويحافظ باربار على بصيص الأمل في التأهل للدور نصف النهائي.


المصري علي: لاعبو باربار رجال

أشاد الحارس المصري محمد علي المحترف في صفوف باربار بالبطولة الآسيوي بزملائه في الفريق بعد الأداء القوي والرجولي الذي قدمه الفريق في المباراة، وقال «الجميع كان يتوقع أن نتعرض للخسارة أمام الدحيل، إلا ان اللاعبين والجهاز الفني أثبتوا بأنهم رجال وأصحاب مواقف رجولية، حيث أثبتوا للجميع قوتهم أمام فريق يضم في صفوفه لاعبين محترفين وأصحاب تجارب عالمية وخبرات كبيرة، حيث كان الفريق نداً قوياً ولم يستسلم أبداً طيلة المباراة، وهذا التعادل لم يأت إلا ثمرة العمل والتضحية من هؤلاء اللاعبين».
وتابع «كنا على ثقة في إمكانياتنا العالية وقدرتنا على تحقيق الانتصار في هذه المباراة، وقدم اللاعبون كل ما عليهم من أجل تحقيق الانتصار، إلا أن جزئيات بسيطة حرمت الفريق من الانتصار الذي سعى ورائه».
وطالب محمد علي اللاعبين برفع رؤوسهم عالياً بعد المستوى الكبير الذي قدموه في المباراة والتركيز على اللقاء القادم في ظل تواجد الفرصة للتأهل، وأشار «علينا رفع رؤوسنا بعد الأداء القوي والرجولي طيلة فترات اللقاء، ولاتزال الفرصة أمام الفريق في التأهل إلى الدور نصف النهائي من البطولة، وكل ما علينا هو التركيز على اللقاء القادم أمام فريق الصداقة اللبناني من أجل تحقيق الانتصار وانتظار ما تسفر عنه المباراة الأخيرة في المجموعة».
المصدر: الكويت – عيسى عباس:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها