النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10972 الأربعاء 24 أبريل 2019 الموافق 19 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    6:35PM

في النهائي الأول واستعدادًا لاستعادة لقب درع دوري الطائرة

موقعة نارية تجمع نجوم أحلام المحرق مع تطلعات شباب عنيد الدار

رابط مختصر
العدد 10943 الثلاثاء 26 مارس 2019 الموافق 19 رجب 1440
تتجه أنظار عشاق الكرة الطائرة مساء اليوم لصالة الاتحاد بالرفاع بمدينة عيسى الرياضية لمعايشة كل تفاصيل اول نهائيات مسابقة درع الدوري، والذي سيجمع المحرق مع داركليب في تمام الساعة السابعة، فالمواجهة نارية وتنذر بأن تشتد فيها المنافسة للخروج بالانتصار الاول؛ من اجل استعادة اللقب الذي فقده كلا الناديين منذ عدة مواسم، والنهائي هو الأول بين المحرق وداركليب في سجل المسابقة، رغم التقائهما من قبل على مستوى مسابقة كأس الاتحاد، وكأس سمو ولي العهد الأمين في مواسم سابقة، ويتوقع أن تشهد المواجهة حضورا جماهيرا مميزا أسوة بما شهدته المواجهات الاخيرة على مستوى المربع الذهبي، وما سجلته الجماهير من حضور منقطع النظير شهدته نهائيات الموسم الماضي بين المحرق والاهلي، والتي اضطرت القائمين على شؤون الاتحاد لتثبيت مدرجات اضافية.
إثارة وندية هي أقل ما يمكن ان يطلق على مواجهة النهائي الاول لمسابقة درع الدوري بين البطلين المحرق وداركليب، اذ ستزيد الجماهير التي يتوقع ان تشهد الموقعة من حماسة اللاعبين لتقديم افضل المستويات الفنية، وتكاد تتشابه طريقة لعب الناديين، وهذا ما يعطي مؤشرًا بأن المواجهة لن تحسم في اشواطها الثلاثة الأولى، والعلامات الفنية الفارقة ضمن تشكيلة المدربين لوشيانو ومحمد المرباطي معروفة، فمنها تغيير مراكز بعض اللاعبين او تغير الدورانات من اجل تعزيز الصفوف، ومواجهة بهذا الحجم ستكون فيها الإرسالات الموجهة حاضرة بشكل كبير كونها احدى مفاتيح الفوز، حيث ستتركز على فاضل عباس بالمحرق، وفي داركليب ستتوجه على محمد يعقوب والبرازيلي ويليان، حيث الهدف هو تعطيل الانطلاقة الهجومية بجانب كشف اللعب من طرفي الشبكة، ومن اهم مكامن قوة المتنافسين مساء اليوم هو تفعيل الهجوم من مركزي 1 و2 لأخذ الأفضلية، حيث سيشغل هذا المركز في كلا الناديين علي إبراهيم وحسن الحداد، وسيكون له دور بارز في ترجيح كفة الانتصار، وعلى مستوى تأمين الاستقبال فإن الأفضلية لداركليب بوجود صاحب الخبرة علي خيرالله، في حين سيجتهد الشابان مجيد كاظم او بدر ناصر في تأمين الاستقبال وتغطية المنطقة الخلفية لملعب المحرق، وعلى مستوى المعدين فإنهما صاحبا خبرة وسيوظفان زملاءهما الضاربين بشكل فاعل وايجابي على الشبكة، وسيكون لمحمود العافية الذي يتميز بالإرسال الهجومي دور فاعل في تشكيل حوائط الصد مع لاعبي الارتكاز راشد احمد وحسن الشاخوري او محمد حبيب، وتركيز اعداد كراته على البورتوريكي جاكسون ريفيرا في اهم النقاط مع فاضل عباس من الخطين الامامي والخلفي، وسينتهج محمود حسن اللعب السريع منذ البداية عبر حسن عباس وايمن عيسى لكسر حوائط صد الخصم وخلق التركيبات الهجومية او التحول للخط الخلفي، وتشكيل قوة هجومية ضاربة اضافية عبر محمد يعقوب وعلي إبراهيم.

طريق التأهل
تصدر المحرق الدور التمهيدي للمسابقة، وذلك بعد ان سجل 35 نقطة من 12 انتصارًا وخسارتين لم تؤثرا على مركز صدارته، وبمنافسات المربع الذهبي وفي الشوط الفاصل استطاع المحرق حسم هوية بلوغ النهائي للموسم الثاني على التوالي بعد ان اطاح بالنجمة في الشوط الفاصل بعد مواجهة تقلبت فيها المجريات، فيما جاء داركليب بالمركز الثاني في سلم الترتيب برصيد 33 نقطة من 11 انتصارًا وثلاث خسائر، واستطاع في الدور الثاني إلحاق خسارتين بحامل اللقب الأهلي، حيث استطاع في الاولى من تحويل تأخره بشوط دون مقابل لانتصار بثلاثة اشواط مقابل شوط، فيما المواجهة الثانية التي جمعت الناديين والتي وصفها النقاد بأنها من اجمل مواجهات موسمنا الحالي، استطاع داركليب وبصعوبة من تكرار الفوز بنتيجة ثلاثة اشواط مقابل شوطين، وليضرب كل من المحرق وداركليب موعدا في نهائي هو الأول من نوعه على مستوى مسابقة درع الدوري.

نهائي مختلف
مواجهة الليلة هي النهائي الأول الذي يجمع المحرق مع داركليب على مستوى نهائيات مسابقة الدوري، رغم انهما التقيا في نهائي كأس سمو ولي العهد وكأس الاتحاد تحت مسمى كأس رئيس المؤسسة العامة للشباب والرياضة، وسجل المحرق افضليته في تلك النهائيات، باستثناء نهائي واحد، وهو النهائي الحلم الذي ادخل رجال داركليب سجل الابطال لأول مرة، وذلك عندما تمكن من التغلب على خصمه المحرق في نهائي كأس سمو ولي العهد الأمين وبقيادة المدرب الوطني ابراهيم علي الورقاء بالموسم الرياضي 2012 2013 على الصالة الجديدة للاتحاد بالرفاع.

14 لقبًا أمام لقب وحيد
يعتبر المحرق من اكثر الاندية تحقيقا للقب، حيث حققه 14 مرة بعد ان كسر احتكار الحالة، النصر والنجمة «الوحدة سابقا» حيث دخل في سجل الابطال بدءا من الموسم الرياضي 1993-1994 وتربع على العرش لتسعة مواسم متتالية، وهي اطول فترة يحافظ فيها احد الاندية المحلية على اللقب وبقيادة المدرب محمد المرباطي، بينما حقق داركليب لقبه الوحيد على حساب النصر بالموسم الرياضي 2015-2017 بقيادة البرازيلي كارلوس، والذي حقق معه في نفس الموسم كأس الاتحاد «التنشيطية».

نظام التذاكر
اقر مجلس ادارة الاتحاد دخول المواجهات النهائية بنظام التذاكر لعدة اسباب، منها عملية دخول الجماهير بما يتناسب مع الطاقة الاستيعابية للصالة والمحافظة على سلامة مرتادي الصالة، وسيكون سعر تذكرة الشخص الواحد نصف دينار، وسوف يفتح شباك بيع التذاكر الساعة الرابعة عصرا.

استعادة اللقب
مواجهة الليلة يمكن ان يكون ابرز عناوينها هي مواجهة استعادة اللقب بعد طول انتظار، فالمحرق يبحث عن لقبه رقم 15 الذي عجر عن تحقيقه على صالة الاتحاد الجديدة اذ كان آخر القابه بالموسم الرياضي 2010-2011، فيما داركليب يتطلع بأن ينهي موسمه الحالي بإضافة لقب جديد له واستعادة درع الدوري الذي افتقده بالموسمين الماضيين والذي حقق مرة واحدة فقط.

بين المرباطي ولوشيانو
يعتبر المدرب الوطني القدير محمد المرباطي من اكثر المدربين المحليين تحقيقا للقب، حيث اطلق عليه لقب «صائد البطولات» على المستوى المحلي والخارجي، حيث استطاع ان يحفر اسمه واسم طائرة الاحلام في السجل الذهبي لمسابقاتنا المحلية والخليجية بحروف من ذهب، جعلته يتفرد بعدد تحقيق الألقاب، في حين يتفاءل محبو طائرة داركليب بالمدرسة البرازيلية التي حققت حتى الآن اربعة القاب، وهي كأس الاتحاد ودرع الدوري بالموسم الرياضي 2015 2016 بقيادة كارلوس، واللقب الثالث هو كأس خليجي (36) للأندية التي اقيمت بالعاصمة القطرية الدوحة عام 2017 بقيادة البرازيلي سيدني الذي خلف كارلوس الذي انتقل لتدريب طائرة الريان، وها هو لوشيانو حقق كأس الاتحاد على حساب النجمة في اول نهائيات الموسم الحالي، وقاد الفريق لنهائي الدوري بعد الاطاحة بحامل اللقب الاهلي، وقد سجلت طائرة عنيد الدار اول القابها على مستوى فرق الرجال بقيادة المدرب الوطني ابراهيم علي الورقاء عندما حققت طائرة العنيد لقب كأس سمو ولي العهد الامين على حساب المحرق بالموسم الرياضي 2012 2013.


المصدر: محمد عطية:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها