النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10971 الثلاثاء 23 أبريل 2019 الموافق 18 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    6:35PM

في ثاني المواجهات بين الناديين بمربع الطائرة الذهبي

العنيد لإكمال المهمّة.. فهل يكون للنسور كلمة؟

رابط مختصر
العدد 10935 الاثنين 18 مارس 2019 الموافق 11 رجب 1440

تتجه أنظار عشاق الكرة الطائرة البحرينية مساء اليوم إلى صالة الاتحاد بالرفاع، لمتابعة تفاصيل المواجهة الثانية بالمربع الذهبي بين الأهلي وداركليب التي ستنطلق صفارتها الساعة السابعة، إذ يتوقع أن تشهد المجريات حضورًا جماهيريًا أكبر من الجولة الأولى؛ وذلك لأهمية الموقعة، فالعنيد لإكمال المهمة والحضور من جديد في نهائي المسابقة، فيما يطمح النسور إلى أن يكون لهم كلمة مغايرة من أجل الإبقاء على حظوظ المحافظة على اللقب، وسيلتقي داركليب -إذا ما كرر انتصاره على الأهلي مساء اليوم- المحرق في سلسلة مواجهات النهائي، فيما سيخوض كلا الناديين مواجهة فاصلة إذا ما كان الفوز حليف الأهلي بأمسية الليلة، وسيتجدد اللقاء مساء السبت القادم للكشف عن صاحب بطاقة النهائي الثانية بعد أن حسم المحرق البطاقة الأولى على حساب النجمة.

موقعة المربع الثانية
أثبت داركليب قدرته على تحويل تأخره بالنتيجة وتحقيق الانتصارات بفضل القراءة الفنية الصحيحة للمدرب البرازيلي لوشيانو، والاعتماد بنسبة كبيرة في ذلك على تنظيم حوائط الصد على أهم ضارب للخصم لقلب المعطيات عندما يكون في الخط الأمامي كل من حسن عباس وأيمن عيسى، وهذا ما لمسه المتابعون بالجولة الأولى من المربع الذهبي، دون إغفال حسن توزيع محمود حسن لكراته على الضاربين رغم الإصابة التي تعرض لها بالجولة الماضية، والأهلي إذا ما أراد أن يؤجّل إعلان هوية المتأهل للنهائي حتى مساء السبت القادم فعليه أن يعوّل كثيرًا على الإرسالات المؤثرة والموجهة من علي الصيرفي ومحمد العبار وتقليل نسبة الخطأ فيها، إذ إن أحد أسباب خسارة الموقعة الأولى هو كثرة الإرسالات الضائعة، وذلك في النقاط المهمة التي أعطت الخصم الأفضلية، وباتت مشاركة محمد عنان ملحّة ضمن التشكيلة الأساسية للمدرب رضا علي لإتاحة خيارات أكثر على الشبكة للمعد علي حبيب، إذ يشكل «جوني» أحد مصادر القوة الهجومية من الخطين الأمامي والخلفي بجانب الكولومبي «بيزا».
المصدر: محمد عطية:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها