النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11853 الإثنين 20 سبتمبر 2021 الموافق 13 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:06AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:37PM
  • العشاء
    7:07PM

العدد 11849 الخميس 16 سبتمبر 2021 الموافق 9 صفر 1442

تطوير شارع ريا حاجة ملحّة

رابط مختصر
شارع ريا الممتد من مدخل حديقة قلالي سابقا قرب تقاطع شارع شارع الحد جنوبا إلى الشارع الرابط بمنطقة شمال غرب منطقة البسيتين شمالا بطول ستة كيلومترات هو الشارع الوحيد الذي يمر على القرى الثلاث قلالي وسماهيج والدير، مع كثافتها السكانية ومشاريع الإسكان بها، ولو تم حصر الأفراد بها لاتضح مدى الحاجة الملحّة لتطوير الشارع على عجل، فهناك أربع مدارس ومركز صحي على الشارع وارتياد هذا الشارع اليتيم سينتج ازدحاما لا نظير له، سواء صباحا أو ظهرا وأيام العطل مساء، كما أن الشارع استهلك وانتهت صلاحيته، إذ هناك تشققات وحفر به إضافة إلى وجود 12 مخرجا و23 مرتفعا، ما عقد خروج السيارات صباحا إلى العمل أو التوصيل للمدارس، كما أن المشكلة مع نزول الأمطار التي تتسبب بملء جوانب الشارع بالماء وفي عدة أماكن يطغى ماء المطر إلى الشارع ويغطي أسفلت الشارع ولا يرى سوى الماء، ويتسبب بوقوع الحوادث على الشارع، كما أن الازدحام الكبير قد يمتد من بدايته حتى النهاية، كل ذلك لها ويلات كبيرة على مستخدمي الشارع، وحسب قول البعض إنه يستخدم الشارع المؤدي إلى جزر أمواج أفضل بالرغم من طول المسافة، لكنه يقطع المسافة عند توجهه إلى العمل صباحا أفضل من شارع ريا.
وما زال الشارع كما هو بالرغم من تصريحات لوزير الأشغال والتطوير العمراني والبلديات منذ أول مرة قبل عامين، وتلا ذلك التصريح عدة تصريحات بتطوير شارع ريا على ثلاث أو أربع مراحل وهناك إشارات ضوئية، كل ذلك مرحب به من قبل المواطنين وهم متعطشون على بدء تطوير الشارع، وكما قال أحد القاطنين إنه كانت هناك فرصة كبيرة أيام كورونا، إذ استخدام الشارع كان أقل من الربع من أيام الأمور الطبيعية، فلا مدارس ولا جامعات أو معاهد أو روضات والعمل عن بعد، فلو استغلت الوزارة هذه الفترة لأنجزت نصف المشروع، أما البدء في المستقبل فسيكون هناك ازدحام غير معهود بعد استلام بيوت الإسكان والعيش فيها، ويأتي دور النواب -النيابيين والبلديين- للإلحاح على الوزارة المعنية لأن الميزانية مرصودة، ونتمنى من وزارة الأشغال والتطوير العمراني أن توضح لنا تاريخ البدء ومدة العمل.

عبدالـله حسن

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها