النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11854 الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 الموافق 14 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:06AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

العدد 11848 الأربعاء 15 سبتمبر 2021 الموافق 8 صفر 1442

صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عسى عمرك طويل

رابط مختصر
رغم المشاغل والالتزامات وازدحام برامج العمل اليومية والبروتوكولات الدبلوماسية والسياسية والاقتصادية والعلاقات الدولية لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله ورعاه، إلا أنه يسخّر جلّ أوقاته وجلّ اهتماماته الشخصية للإنسان البحريني بدرجة أولى.
يحرص كل الحرص على الرعاية والاهتمام بالإنسان البحريني، قيم اكتسبها منذ نعومة اظافره لحب البحرين الأرض والإنسان، قيم انغرست بثقافته وإنسانيته بكل فخر وحب ووداعة، شخصية عالمية تجذب انتباه الكل نظرًا لما يمتلك من مآثر إنسانية خيّرة زرعها في يوميات حياتة زرعًا بالصدق والوفاء والنبل والعطاء والسهر والحب للبحرين الأرض والإنسان.
حينما نتأمّل في سيرة جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ويومياته والتي نستلهم منها دروسًا قيّمة في حياتنا اليومية ونتعلم منه الخير والعطاء، نتعلم منه فن الإدارة نتعلم منه الفنون الدبلوماسية نتعلم منه معالم جميلة ورائعة نفتخر بها ونتعلم منها التضحية والتواضع والإنسانية.
صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين يمتلك كاريزما نادرة بين القادة والملوك والعظماء سطر في حياته اليومية أروع دروس نستلهم منها الخير والإنسانية والسلام، سطر وصنع الإنجازات المواكبة للتقدم والازدهار والمنافسة.
يمتلك روح النبل والكرم وحبّ الخير وصاحب مبادرات عالمية استطاع بها قيادة البحرين للتقدم والازدهار والسلام، وأصبحت البحرين في عهده الزاهر محلّ فخر واعتزاز أسهم في تقدم الإنسان البحريني بمختلف المجالات وكانت سياسته الهادية والرزينة محلّ تقدير أممي وعالمي نالَ على إثرها أرفع الأوسمة والشهادات العالمية.
رجل يعمل ويعشق الإنجازات العالمية ويسهم في صنع السياسات العالمية لأجل إرساء السلام والتنمية بين دول العالم وزرع الخير والمحبة والسمو، ورغم كل المشاغل وازدحام برامج العمل اليومي لجلالته إلا إنني تابعت كغيري من المتابعين عبر وسائل الإعلام والصحافة والمواقع الالكترونية مدى تواضعه وحبه للإنسان البحريني واستقباله في قصره للطفلة ريتاج العباسي رئيسة البرلمان العربي للاطفال بكل حفاوة وتشجيع، فعلاً إنه أب حنون ورجل عظيم، ليؤكد على المكانة المتميزة التي وصل لها الإنسان البحريني والتقدير الرفيع وما تمتاز به مملكة البحرين من مواهب متعددة ومتنوعة في مختلف المجالات، وما الطالبة ريتاج العباسي رئيسة البرلمان العربي للطفولة إلا واحدة من تلك المواهب المتميزة والتي حظيت بمكانة رفيعة رفعت اسم مملكة البحرين عاليًا وتشكل إحدى ثمار مشروع جلالتة الإصلاحي وعهده الزاهر بالتقدم والبناء والتنمية، تقديرًا لتلك الطفلة وما تمتلكه من مواهب وقدرات عقلية اهلتها للفوز برئاسة برلمان الطفولة العربي والتي حظيت باستقبال جلالته بكل الحب والفخر والتشجيع، مآثر إنسانية عظيمة ننتهجها من يوميات حياته العملية ومن سمو دوره الإصلاحي في المنطقة والعالم ككل، كان لذلك الاستقبال رسالة مهمة في حياتنا اليومية لقائد عظيم ننهل ونقتدي ببصماته الخيرة ونجعلها دروسًا خيرة ورسالة عظيمة ذات أثر جميل نحصد ثمارها وونعم بخيرها.
جلالة الملك المفدى حمد بن عيسى آل خليفة عسى عمرك طويل وعسى سنواتك طويلة فأنت محلّ فخر نعتز فيه، أنت الملك والإنسان والقدوة والفخر لكل من يعيش فوق ذلك التراب الطاهر.
وفي مسيرتك اليومية ننعم بالمزيد من الإنجازات العالمية، وفي مختلف المجالات أنت نبراس يضيء الطريق لنا ونواصل ونحصد على أثره ومن بصماته كل ما فيه رفعة وتقدم وازدهار مملكة البحرين، دمت للمجد عنوانًا وللعطاء فخرًا وللإنسانية قدوةً ودامت راية البحرين في عهدكم الزاهر مرفرفة بكل شموخ وعزة وفخر.
ناصر محمد نمي

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها