النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11721 الثلاثاء 11 مايو 2021 الموافق 29 رمضان 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:27AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:04PM
  • المغرب
    6:14PM
  • العشاء
    7:44PM

العدد 11696 الجمعة 16 ابريل 2021 الموافق 4 رمضان 1442

أهلاً بالبريطانيين

رابط مختصر
رغم أننا دخلنا العام الثاني من جائحة كورونا وما حملته من تأثيرات شملت جميع القطاعات، إلا أننا نظل متمسكين بالتفاؤل والأمل في التعافي، ومتسلحين بأسباب الوقاية من هذا الوباء معززين ذلك بتزايد المستمر لأعداد الحاصلين على التطعيم والذين زادوا عن نصف مليون شخص تلقوا الجرعة الأولى، وأكثر من ثلاثمائة ألف تلقوا الجرعة الثانية في مملكة البحرين.
ومناسبة الحديث ما تداولته الأوساط الإعلامية في بريطانيا، وما نشرته صحيفة (The Sun) مطلع أبريل الجاري بشأن الوجهات السياحية للبريطانيين صيف العام الجاري، إذ من المرجح أن يختاروا وجهات بديلة عن العديد من الدول الأوربية بسبب تداعيات الجائحة واشتراطات السفر والحجر. ومن هذه الوجهات دول تتمتع بنسب تطعيم مرتفعة مثل مملكة البحرين، حيث ذكرت الصحيفة أنه يتم تطعيم 46 جرعة لكل 100 شخص.
ورغم أن المؤتمر الصحافي الذي عقده رئيس الوزراء البريطاني (Boris Johnson) الاثنين 5 أبريل الماضي أكد التزامه بمواعيد خطة تخفيف إجراءات القيود، إلا أنه عبر عن تطلعه بالسماح للبريطانيين بالسفر الدولي اعتبارا من 17 مايو القادم في ظل تسجيل نسب تطعيم عالية تجاوزت 31 مليون للجرعة الأولى، وأكثر من 5 ملايين للجرعة الثانية، وهو ما يعزز فرصهم بالسفر واختيار وجهات سياحية تلبي اهتماماتهم، خاصة المرتبطة بالبلدان الساحلية ذات الطقس الصيفي مثل مملكة البحرين.
وبالنظر للعلاقات البحرينية البريطانية التي تحمل روابط صداقة راسخة امتدت على أكثر من مائتي عام، ويعززها تعاون مشترك في مجالات عديدة، منها ما ذكرته وزارة الخارجية البحرينية في أحدث إحصاءاتها وجود 15 اتفاقية ثنائية، و14 مذكرة تفاهم بين البلدين.
ولعل وجود مئات الطلبة البحرينيين الدارسين في الجامعات البريطانية يشكل أحد أوجه التعاون بالمجال التعليمي، إذ يعيش الطلبة بالمجتمع البريطاني ذي التعددية بكل أمان، ويسهمون بشكل فاعل في عكس سمعة طيبة عن مملكة البحرين وسط متابعة حثيثة من الملحقية الثقافية البحرينية في العاصمة لندن. كما أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بحسب وزارة الخارجية البحرينية زاد على 116 مليون دولار بالعام الماضي.
ولهذا ننظر بعين التفاؤل إلى نتائج الزيارة الأخيرة التي قام بها (جيمس كلفر لي) وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى مملكة البحرين، إذ التقى بعدد من المسؤولين، وحضر اجتماعات اللجنة البحرينية البريطانية المشتركة بما يسير بالعلاقات الثنائية نحو مزيد من التعاون والتقدم على كل الأصعدة.
إن مملكة البحرين بحضاراتها وتاريخها العريق، وبالأمن والأمان، وبشعبها الودود المضياف، وبمعالمها السياحية التاريخية والحديثة، لترحب دوما بالسياح البريطانيين، وسياح جميع دول العالم.
جاسم التميمي

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها