النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11694 الأربعاء 14 ابريل 2021 الموافق 2 رمضان 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:53AM
  • الظهر
    11:38AM
  • العصر
    3:09PM
  • المغرب
    6:01PM
  • العشاء
    7:31PM

العدد 11681 الخميس 1 ابريل 2021 الموافق 18 شعبان 1442

طبيب تعرض لاضطهاد وترهيب

رابط مختصر

أنا طبيب استشاري أعمل في أحد المستشفيات الحكومية، تعرضت لاضطهاد وترهيب، على الرغم من خدمتي الطويلة التي تصل إلى أكثر من 32 عاما قضيتها في خدمة البلاد، وقدمت الكثير لهذا الوطن دون كلل أو ملل، وذلك بشهادة جميع المسؤولين وكل من عمل معي، بدليل التقييم السنوي الذي ذكر أنني فوق المستوى المطلوب، إلا أنه قد تم تعيين مسؤول جديد علي في عملي وقد بدأ مسؤولياته بسن القرارات العشوائية والجائرة على معظم الأطباء، ولكن حصلت أنا على النصيب الأكبر من المساءلات والتوبيخ بسبب أو بدون، حتى وصل الأمر إلى عدم صرف مبالغ العمل الإضافي الذي أعمله ولمدة شهرين دون وجود أي تعميم أو حتى مذكرة رسمية بهذا الشأن، مما حدا بي كتابة شكوى رسمية في أحد الأجهزة الرسمية التابعة للحكومة، والذي أثار موجة غضب شديدة لدى المسؤولين وتم توقيع جزاء إداري قاس علي على الرغم من سمعتي الطيبة والكفاءة التي يشهد لي الجميع فيها، فضلا عن ملفي الوظيفي الناصع والمشرف والذي لم يحتوي إلا على الأداء المتميز والحوافز طوال مدة خدمتي الطويلة، إلا أن كل هذا لم يشفع لي بل زادوا في التعنت والاستكبار وتم التعامل معي كشخص مجرم جرما كبيرا لا يغتفر، كل هذا لأنني حاولت المطالبة بحقوقي الوظيفية.
إن ما حدث لهو مؤشر واضح للتهاون في حقوق الموظفين وتجاوز كبير في حق من خدموا الوطن تحت مظلة المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى الذي وضع خريطة طريق لترسيخ العدالة واحترام حقوق المواطنين، ولكن تجاوزات بعض المسؤولين قد تصل إلى مرحلة تطفيش الكفاءات وإهانة كرامتهم.

البيانات لدى المحرر

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها