النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11694 الأربعاء 14 ابريل 2021 الموافق 2 رمضان 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:53AM
  • الظهر
    11:38AM
  • العصر
    3:09PM
  • المغرب
    6:01PM
  • العشاء
    7:31PM

العدد 11681 الخميس 1 ابريل 2021 الموافق 18 شعبان 1442

هل سأعاقب طوال حياتي لاختياري برنامج التقاعد الاختياري؟

رابط مختصر
أنا مواطنة قمت بشراء منزل بمساعدة برنامج السكن الاجتماعي وعن طريق القرض من أحد البنوك 2015، وكان تعاملنا خلال عملية الشراء والتوقيع فقط مع البنك، في عام 2019 تقاعدت اختياريا بسبب ظروف والدي رحمه الله الصحية آنذاك، وقبل التقديم للتقاعد الاختياري ذهبت للبنك للسؤال عن الأقساط في حال تقاعدي اختياريا هل ستتغير وتصبح أقل، فأكد لي الموظف هناك أنه ستتم إعادة جدولة أقساط القروض بما يتناسب مع راتبي التقاعدي، وبعد أسبوعين ولأني كنت مترددة ولكن بسبب وضع والدي الصحي وحاجته الماسة لتواجدي معه لعمل الغسيل الكلوي الدوري ومجاراة وضعه الصحي ذهبت مرة أخرى للبنك واستفسرت من موظف آخر عن رغبتي بالتقاعد من خلال برنامج التقاعد الاختياري الذي طرحته الحكومة وأكد لي هو الآخر بأنه ستتم إعادة الجدولة للمتقاعدين بما يتناسب مع راتبه، وبعد هذا التأكيد توكلت على الله وأقدمت على التقاعد الاختياري، لكن بعد التقاعد صدمت برفض تقليل نسبة الاستقطاع من قرضي الإسكاني لأني تقاعدت خلال برنامج التقاعد الاختياري، وقال الموظف بأنه استلم قرارا ينص على عدم شمول المتقاعد الاختياري بإعادة الجدولة، ولكن موظف الإسكان أخبرني بأن هناك إعادة جدولة للاستقطاعات كل عامين وعلي الصبر حتى ذاك الوقت - (لست أوجه أصبع الاتهام أو التقصير لأي جهة ولكن قدر الله وما شاء فعل) - وحتى أتمكن من استيفاء مبالغ الأقساط اضطررت لدفع كامل مستحقات تقاعدي للبنك ولكن ما زال هناك فارق كبير، فنصحني موظف البنك بأخذ قرض من هيئة التقاعد لأن الفائدة أقل والأقساط أكثر مرونة.
بعد احتساب الموضوع والفرق في مبالغ الفوائد التي ستكون علي توكلت على الله ودفعت للبنك كامل مستحقاتي وأتممتها بقرض من هيئة التقاعد، وخلال العامين منذ تقاعدي وحتى الآن كانت الأوضاع صعبة ولكن تمكنا من اجتيازها، مع الوقت تضرر عمل زوجي الخاص كسائق سيارة أجرة فتكاثرت المسؤوليات وأصبح الحال يضيق على أسرتي، حاولت التواصل مع وزارة الإسكان ولكن ما إن أذكر أني تقاعدت اختياريا تقفل الأبواب في وجهي، وسؤالي: هل سأعاقب طوال حياتي لأني اخترت برنامج التقاعد الاجتماعي الذي طرحته علينا الحكومة؟ ولأن الظروف حكمت علي باختيار التقاعد ما زلت اتجرع مرارة الوضع، كتبت رسالة لتسليمها لقسم مزايا في وزارة الإسكان ولكن الموظفة رفضت حتى استلام الرسالة للنظر في أمري لأني تقاعدت اختياريا، لذلك أناشد المسؤولين المعنيين النظر في حالتي ومساعدتي على تخفيض القسط أو إعادة جدولة قرضي.

البيانات لدى المحرر

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها