النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11445 السبت 8 أغسطس 2020 الموافق 18 ذي الحجة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    5:07AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:49PM

العدد 11413 الثلاثاء 7 يوليو 2020 الموافق 16 ذو القعدة 1441

شكرًا لمركز «شرطة الحورة» و«التحقيقات الجنائية»

رابط مختصر
تعرّض مكتبي الواقع في المنطقة الدبلوماسية للسرقة من قبل مجرم محترف متنكر بزي امرأة، إذ دخل هذا المجرم المكتب خلال المساء بطريقة احترافية تعتمد على التسلق والتحطيم، وتوارى مع المسروقات عن الأنظار بكل حذر متنكرًا بعباءة وحجاب وكمامة سوداء؛ حتى لا يتمكن أحد من معرفته، وذلك بحسب ما رأينا عبر تسجيل الفيديو.
بعد هذه المفاجأة الكبيرة أُصبت بالانهيار كوني لم أتوقع يومًا أن أتعرّض لهذا الفعل إطلاقًا وبهذه الطريقة الاحترافية، وقمت بالاتصال بالشرطة وطلب المساعدة، ولقد وصل منتسبو الشرطة من مركز شرطة الحورة ومنتسبو التحقيقات في وقت قياسي إلى الموقع، ومنذ الوهلة الأولى شعرت بالاحترافية الشديدة التي يتمتعون بها، إذ كانوا ذوي اختصاصات مختلفة، فمنهم من كان تخصصه متابعة تحرّكات المجرم عبر تسجيل الكاميرات من جميع المناطق، قبل وبعد خروجه من المبنى، ومنهم من هو متخصص بالبصمات، وكان هنالك متخصصون بفحص الحمض النووي، وقد أخذوا عينات منا وعينات من موقع الجريمة.
لقد كانوا مجموعة متكاملة يعملون بنشاط كالخلية لساعات طويلة لكشف جميع أدلة الجريمة، وأخبروني منذ البداية ألا أخاف وأنهم سيكتشفون المجرم، بصراحة لم أكن أتوقع إمكانية اكتشاف السارق بسهولة؛ كونه متلثمًا واستخدم كمية كبيرة من مواد التطهير الموجودة في مكتبي وقام بتنظيف المكتب بالكامل قبل مغادرته ليمسح آثاره كافة، إلا أنني تفاجأت بمكالمة هاتفية من منتسبي التحقيقات في مساء اليوم التالي، بعد أقل من 30 ساعة من وقوع الجريمة، ليخبروني بحصولهم على المسروقات والقبض على المتهم.
لقد كانت فرحتي كبيرة ولا توصف، وشعرت بالسعادة والفخر بأني اخترت الإقامة والاستقرار والاستثمار في مملكة البحرين، فجميعنا يعلم بأن النظام الأمني المتطوّر دعامة مهمة للاقتصاد والتجارة، وأن ما لاحظته من معاملة واحترافية وخبرة عالية من منتسبي التحقيقات دلالة على اهتمام الدولة الشديد بالنظام الأمني في مملكة البحرين، إذ إن العديد من الدول قد لا تولي بلاغ سرقة مكتب صغير الكثير من الاهتمام، إلا أنه في مملكة البحرين تم القبض على هذا المجرم المحترف في اليوم التالي.
وأخيرًا، يهمني أن أوصي بضرورة الاهتمام بالشركات الأمنية، إذ قضى السارق ساعتين من الوقت في مكتبي وخرج في الساعة الحادية عشرة مساءً حاملاً (اللابتوب) دون اكتراث من متابعة من رجل أمن المبنى، إذ إن إهمال رجل أمن المبنى التابع لإحدى الشركات الأمنية المعروفة كان السبب الرئيس للجريمة، فهو دائمًا يلعب بالهاتف، وهو كثير التحدّث في الهاتف، ولا يعلم ولا يتمتع بأدنى أصول المهنة.
وأتمنى إخضاع هذه الشركات لرقابة وزارة الداخلية وإخضاع جميع العاملين فيها لدورات أمنية إلزامية تنظمها وزارة الداخلية قبل ممارسة العمل، وألا يسلم ملاك المباني مبانيهم إلا للشركات الموثوق بها، وأن يتأكد ملاك المباني بأنفسهم من مهارة وقدرات رجال أمن المبنى.

امراة أعمال فرنسية

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها