النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11370 الإثنين 25 مايو 2020 الموافق 2 شوال 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:16AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:23PM
  • العشاء
    7:53PM

العدد 11364 الثلاثاء 19 مايو 2020 الموافق 26 رمضان 1441

لا يمكن إنشاء مرتفعات لتخفيف السرعة على شارع سار

رابط مختصر
تعقيبًا على ما نشر في زاوية (مسج) بصحيفة (الأيام) يوم (الاثنين) الموافق 4 مايو 2019م، حول (طلب إنشاء مرتفعات لتخفيف السرعة ووضع كاميرات لمراقبة السرعة على شارع سار).
ذكرت وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني أنه لا يمكن إنشاء مرتفعات لتخفيف السرعة على شارع سار، كونه واحد من الشوارع الرئيسية، أما بشأن طلب وضع كاميرات لمراقبة السرعة، فإنه سيتم التنسيق مع الإدارة العامة للمرور في هذا الشأن كونه جهة الاختصاص.
علمًا بأن الوزارة قد انتهت من أعمال تطوير شارع سار مؤخرًا، حيث إن المشروع تضمن تركيب 5 إشارات ضوئية عند التقاطعات التالية: تقاطع شارع سار مع شارع 35، تقاطع شارع سار مع طريق 1523، تقاطع شارع سار مع طريق 2941، تقاطع شارع سار مع طريق 1715 وشارع 45 وتقاطع شارع سار مع طريق 1725. إلى جانب إنشاء ما يقارب 240 موقفًا للسيارات على امتداد الشارع وبالقرب من جامع سار، بالإضافة إلى إنشاء 4 شوارع خدماتية ستخدم المحال التجارية وستسهل دخول القاطنين إلى منازلهم بكل سهولة، كما سيتم إنشاء ممر مشاة بجانب الطريق في الاتجاهين على امتداد الشارع.
كما اشتمل المشروع على إنشاء شبكة جديدة لتصريف مياه الأمطار وإنشاء شبكة إنارة جديدة بالإضافة الى أعمال تحويلات وتمديدات وحماية شبكتي الماء والكهرباء والاتصالات، وذلك بالتنسيق مع قسم إنارة الطرق والأقسام المعنية بهيئة الكهرباء والماء، وتضمن المشروع أيضًا وضع القنوات الأرضية وذلك لاستخدمها مستقبلاً من قبل الخدمات الفنية لتلافي قطع الأسفلت، كما تم إنشاء محطات للنقل العام بالتنسيق مع وزارة المواصلات والاتصالات، ووضع الإشارات والعلامات المرورية التنظيمية والتحذيرية اللازمة لتحقيق السلامة المطلوبة على الشارع. وأكدت أنها لن تألو جهدًا في توفير متطلبات السلامة المرورية على الطرق والشوارع في مختلف المناطق بالمملكة وفق معايير السلامة المتبعة. وفي هذا السياق، دعت الوزارة مستخدمي الشارع إلى الالتزام بالأنظمة والقواعد المرورية؛ وذلك حفاظًا على سلامة الجميع.

شؤون الأشغال

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها