النسخة الورقية
العدد 11173 الإثنين 11 نوفمبر 2019 الموافق 14 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:31AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:50PM
  • العشاء
    6:20PM

ننتظر مخالفة متجاوزي تقرير ديوان الرقابة

رابط مختصر
العدد 11166 الإثنين 4 نوفمبر 2019 الموافق 7 ربيع الأولى 1441
تم إنشاء ديوان الرقابة المالية في يوليو 2002 في إطار سعي الدولة لاستكمال مؤسساتها الدستورية ثم تحول إلى ديوان الرقابة المالية والإدارية في نوفمبر 2010، وجاء في رؤية الديوان أنه جهاز رقابي يعمل بمهنية عالية على مساعدة الجهات الخاضعة لرقابته وجاء أيضا في رسالته التي يؤديها وهي التحقق من سلامة ومشروعية استخدام الأموال العامة وحسن إدارتها.
وقد تمثل ديوان الرقابة بالرؤية والرسالة في تقاريره التي قدمها طيلة فترة إنشائه ولغاية هذا العام فهو غير معني باتخاذ الإجراءات تجاه المقصرين، وقد تضمنت التقارير السابقة تجاوزات مالية وإدارية لعدة مؤسسات حكومية نشرت على الملأ وسردت في الصحافة المحلية، وكما قام مجلس الشورى والنواب باستلام تلك التقارير على مدى السنوات منذ إنشاء ديوان الرقابة، كما تحددت فيها التجاوزات المالية والإدارية التي قدرت بالملايين.
والتقرير الأخير الذي صدر في أكتوبر 2019 وقد قامت جريدة «الايام» بنشر التجاوزات المالية والإدارية التي قدرت بنحو 24 مليون و561 ألف دينار، وهذه مبالغ منظورة، وهناك خسائر غير منظورة وتجاوزات إدارية لا ينبغي أن تصدر من جهات مسؤولة كصرف أموال في غير محلها تضمنها التقرير، وكل ما ورد تكرر في تقارير سابقة بنفس الاخطاء والهدر، وهذا ما لا ينبغي حدوثه وتكراره في نفس المؤسسات في عدة تقارير، وهنا ينبغي أن تتم المحاسبة في حالة تكرار الخطأ في سنوات متتالية لنفس المؤسسة، وكما ينبغي تنبيه تلك المؤسسة بالخطأ وتقديم المبررات ودراستها وتكون المحاسبة أشد في تكرارها.
وقد جاءت ردود المطلعين على تقرير هذا العام في وسائل الاتصال الاجتماعي بعدم الرضا عمن ساهم في التجاوزات وسرعة المحاسبة كي لا يتكرر ذلك والجهات المعنية، هي من تتابع ذلك نظرًا لانتظار الشعب بالإجراءات المطلوبة.
عبدالله حسن

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها