النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10875 الخميس 17 يناير 2019 الموافق 11 جمادة الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:06AM
  • الظهر
    11:47AM
  • العصر
    2:47AM
  • المغرب
    5:08AM
  • العشاء
    6:38AM

إلغاء الواجبات المدرسية إنجاز يستحق الإشادة

رابط مختصر
العدد 10870 السبت 12 يناير 2019 الموافق 6 جمادة الأول 1440
ورد في موسوعة الويكيبيديا أن الواجبات المنزلية هي (عبارة عن مجموعة من المهام المحددة للطلبة من قبل مدرسيهم لإنهائها خارج الفصول أو في المنزل)، وقد تطرقت عدة دراسات حول الواجب المنزلي للطلبة كما ذكرته الموسوعة الذي لا ينبغي أن يتعدى العشر دقائق في التعليم الابتدائي، كما تطرقت تلك الدراسات إلى المحاذير من الواجبات المنزلية التي يكلف بها الطلاب دون مراعاة للوقت والحكم مما يكون له انعكاس في مراجعة الدروس اليومية، كما أن تلك الدراسات وجدت فائدة الواجبات المنزلية عندما يتم التنسيق بين المعلمين في طرحها للطلبة.
والملاحظ أن تلك الواجبات أخذت تتسع وتأخذ مدى أكبر من اللازم منذ الحلقة الأولى وحتى الاعدادي مما لفت انتباه الطلبة لادائها أكثر من مراجعة الدروس التي هي مطلوبة للامتحانات، وكما أضافت عبئًا على كاهل أولياء الأمور من حيث زيادة الصرف المادي أو الوقت المطلوب لها لإنجازها مع أولادهم، واعتمد المعلمون على ذلك دون تقديم المنهج المدرسي حسب ما ينبغي، ونشطت بذلك الدروس الخصوصية ومكتبات محلات إعداد الملازم وغيرها.
وكما كان لكثافة المنهج المدرسي الجانب السلبي في متابعة الدروس ولا شك أن مشروع الوزارة بأداء الواجبات في المدرسة بدلاً من المنزل، فهو جانب فعَّال وهو بحاجة لدراسة أكثر، ويعتمد على دراسات تربوية أو إجراء تجربة للمشروع في بعض المدارس لمدة فصل دراسي وتقييمها بحرفية وموضوعية ووضع الخطة الفعالة لأداء الواجبات في المدرسة وإعطاء وقت كافٍ لها بالمدرسة حتى لا يساء تفعيلها وتقديمها لمجرد جعله شيئًا مطلوبًا من الوزارة.
المصدر: عبدالله حسن

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها