النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12233 الأربعاء 5 أكتوبر 2022 الموافق 9 ربيع الأول 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:12AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    2:49PM
  • المغرب
    5:21PM
  • العشاء
    6:51PM

بادرة جديدة من نوعها وبالتعاون مع «ممتلكات».. تمكين:

العدد 12183 الثلاثاء 16 أغسطس 2022 الموافق 18 محرم 1444

تدريب طلاب بحرينيين في هندسة السيارات

رابط مختصر
أعلن صندوق العمل «تمكين» بالتعاون مع شركة ممتلكات عن تدريب عدد من الطلبة البحرينيين - المتخصصين في مجال الهندسة - والفائزين بفرصة تدريبية في شركة برو درايف إنترناشونال وهي أحد شركات محفظة ممتلكات الاستثمارية والتي تعتبر أحد أبرز الشركات في مجال تصنيع سيارات سباق الرالي بالإضافة إلى إدارتها لفريق البحرين ريد إكستريم لسباقات الرالي. وتم اختيار الطلبة بعد اجتيازهم سلسلة من التقييمات التي عقدتها شركة ممتلكات وبرو درايف إنترناشونال في عدد من جامعات المملكة كجامعة البحرين، وجامعة «بوليتكنيك البحرين»، بالإضافة إلى الجامعة الأمريكية بالبحرين.
يعتبر هذا البرنامج التدريبي جزءًا من مبادرات تمكين والمندرجة ضمن برنامج التدريب العملي العالمي الهادف إلى توفير فرص تدريبية نوعية، وذلك لتعزيز مهارات الكوادر الوطنية وتسريع تطورهم المهني من خلال إقامة الروابط مع الشركات متعددة الجنسيات، مما يسهم في سد فجوة المهارات المطلوبة في السوق، انطلاقًا من أحد أهداف تمكين الرئيسية في جعل المواطن البحريني الخيار الأول للتوظيف في سوق العمل.
وخلال الدورة التدريبية التي تم عقدها في مقر عمليات الشركة في المملكة المتحدة والتي امتدت إلى 4 أسابيع، ساهم الطلبة المتدربون في صناعة هيكل سيارة الرالي الرياضية بشكل احترافي والذي سيتم استخدامه في بطولة العالم للراليات الصحراوية المقرر إقامتها في إسبانيا والمغرب والمملكة العربية السعودية. كما تم إطلاع الطلبة بشكل دوري على عملية التنظيم للسباقات عن طريق إدراجهم في الاجتماعات الدورية مع الفريق المنظم، بالإضافة إلى عقد سلسلة من الزيارات لعدد من الجهات المتخصصة ذات العلاقة، وذلك لإثراء حصيلتهم العلمية والمعرفية.
من جانبه أكد خالد الرميحي الرئيس التنفيذي لممتلكات ورئيس مجلس إدارة شركة برو درايف إنترناشونال على أهمية هذا التعاون المشترك من أجل إعداد الكوادر الوطنية في مجال الهندسة بشكل عام ومجال تصميم وصناعة سيارات السباق بشكل خاص والذي يساهم في تعزيز القطاعات الهندسية والاقتصادية في مملكة البحرين. وأضاف قائلاً: «يأتي هذا التعاون مع تمكين من منطلق حرص شركة ممتلكات البحرين على مواصلة المساهمة في تنمية وتعزيز الاقتصاد الوطني من خلال شركات المحفظة الاستثمارية التي تساهم في أهم القطاعات الاقتصادية في المملكة وتوفر ما يفوق عن 12 ألف فرصة عمل متخصصة في مملكة البحرين. تكمن أهمية هذه المبادرة بالتعاون مع برو درايف إنترناشونال وهي أحد شركات محفظتنا الاستثمارية، في منح الطلبة فرصة تدريبية فريدة من نوعها، مما يميزهم بالخبرات الدولية التي سيحصلون عليها على يد أبرع المتخصصين من ذوي الخبرة العملية الطويلة وهو ما سيساهم بدوره في تعزيز خبرات الكوادر المحلية في هذا المجال».
وعليه، أشادت مها مفيز القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لصندوق العمل «تمكين» بأهمية هذه الفرص التدريبية النوعية والمتخصصة في مجالات واعدة كمجال صناعة سيارات سباق الرالي، والتي تعتبر أحد أهم الأنشطة الرياضية العالمية والنامية في الآونة الأخيرة بمنطقة الشرق الأوسط. وأكدت قائلة: «إن منح الكوادر الوطنية الفرصة لاكتساب المهارات المتخصصة على أيدي خبراء دوليين لهو أمر في غاية الأهمية، حيث يساهم بشكل كبير في صقل مهاراتهم التي تمنحهم فرصة الحصول على الخبرات الدولية مما يعزز حصولهم على وظائف مرموقة في المستقبل وتجعلهم أكثر قدرة على المنافسة محليًا ودوليًا، والذي يتماشى مع أهداف صندوق العمل في جعل المواطن البحريني الخيار الأول للتوظيف».
كما أعرب ديفيد ريتشاردز، الرئيس التنفيذي لشركة برو درايف انترناشيونال، عن سعادته بهذا التعاون، حيث صرّح قائلا: «نحن سعداء بتمكننا من تزويد طلبة الهندسة البحرينيين بفرصة الاطلاع على التقنيات التكنولوجية المستخدمة من قبل فريق البحرين ريد إكستريم. حيث تمكن الطلبة خلال فترة وجودهم معنا من تعلم كيفية إدارة وتصنيع سيارة فريق البحرين ريد إكستريم (برودرايف هانتر) استعدادًا لأقوى حدث رياضي في عالم سباق السيارات (رالي داكار)».
وقد أعرب الطالب فريد أبوصقر من جامعة «بوليتكنيك البحرين» أحد الطلبة المتدربين عن مدى استفادته من البرنامج التدريبي، وأضاف قائلاً: «كنت حريصًا على بذل أقصى جهد ممكن للفوز بمثل هذه الفرصة التدريبية، لذلك أعرب عن امتناني لجميع القائمين على هذا البرنامج لا سيما الشركة المستضيفة. إن التواجد مع فريق البحرين ريد إكستريم هو بمثابة فرصة مذهلة لن تتكرر، تعلمت من خلالها كل ما يتعلق بهندسة رياضة السيارات بصورة أكثر احترافية. حرصت خلال فترة التدريب على التعلم والانضباط، والذي انعكس بشكل مباشر على قدرتي في مساهمة في تصميم الفرامل اليدوية للسيارة Hunter Hypercar، وذلك بالاستفادة من توجيهات وملاحظات المدربين طوال فترة التدريب».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها