النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12092 الثلاثاء 17 مايو 2022 الموافق 16 شوال 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:23AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:44PM

خلال جلسة «بلدي المحرق»..

العدد 11980 الثلاثاء 25 يناير 2022 الموافق 22 جمادى الآخر 1443

مناقشة أضرار حديقة المحرق الكبرى وانسداد مصب مياه الأمطار

رابط مختصر


أكد المهندس إبراهيم يوسف الجودر مدير عام بلدية المحرق أن فترة الضمان سارية وأن حديقة المحرق الكبرى ما زالت تحت الضمان وسيتم تغيير الطوب المتأثر بناء على ذلك، مشيرا إلى أن إدارة المشاريع بالوكالة المساعدة للخدمات البلدية المشتركة هي الجهة المسؤولة عن إصلاح وضع الطوب.
جاء ذلك ردا على سؤال من رئيس مجلس بلدي المحرق غازي المرباطي خلال اجتماع المجلس البلدي الاعتيادي الحادي عشر والذي عقد أمس في مقر المجلس بمنطقة البسيتين بشأن وضع الطوب في حديقة المحرق الكبرى، وأسباب تآكل الأرضية الحجرية للحديقة بعد أقل من شهرين على افتتاحها مطلع ديسمبر الماضي، وما إذا تم التأكد من جودة مواصفات الطوب قبل استلام الحديقة.
وحول مدى تأكد البلدية من وجود ومواصفات الطوب «الانترلوك» قبل استلام الحديقة، قال الجودر: «إن قسم المتنزهات والحدائق قام بجرد جميع الملاحظات والأضرار في الحديقة، ومن ضمنها الملاحظة المذكورة وإرسالها إلى الجهة المشرفة في شؤون البلديات وذلك لاتخاذ اللازم في إصلاح الوضع».
كما كشف الجودر عن المخالفات الموجودة في ديار المحرق، مبينا أنها تنحصر في مخالفات البناء بدون ترخيص بشتى أنواعها، ومخالفات تغلق الارتدادات القانونية أو عمل حواجز أو جدران غير مرخصة و مخالفات إلغاء مواقف السيارات.
وأفاد الجودر أن جميع العقارات الواقعة بمنطقة ديار المحرق مصنفة كمناطق المشاريع ذات الطبيعة الخاصة «SP».
وفي تعليقها على شكوى رئيس المجلس من تضرر الطوب أرجعت شؤون البلديات أسباب تآكل الطوب إلى عدة عوامل طبيعية ومصنعية، وأن الأضرار شملت 5% فقط من أرضية الحديقة.
وأوضح أن بعض الأجزاء من الطوب الأرضي قد تآكل، وذلك لعدة أسباب حيث قام المختصون بالإشراف بدراستها واتخاذ اللازم بخصوصها.
وأشارت الوزارة إلى أنها سبق وأن رصدت هذه المشكلة وأخطرت المقاول بضرورة استبداله، حيث تمتد فترة الضمان على الطوب لمدة 5 سنوات، وأنه في حال تلف هذا الطوب خلال فترة الضمان فإنه يتم استبداله.
وفيما يتعلق بالمواقع المقترحة للاستثمارات المستقبلية والواقع في الجزء العام وهو الحديقة، أكد مجلس بلدي المحرق على ضرورة عرض أي من الاستثمارات المستقبلية في نطاق حديقة «هورتي» كالملعب أو الأنشطة التجارية الأخرى الواقعة داخل الحديقة على المجلس البلدي لأخذ الموافقة.
وأضاف: «تخضع جميع تلك الاستثمارات للإجراءات المعمول بها سواء كانت بصيغة عقود الإيجار أو عقود المزايدات».
وحول موضوع انسداد مصب مياه الأمطار البحري لمحطة شبكة تصريف الأمطار رقم «216 A» بمجمع 216 في المحرق، قال رئيس المجلس غازي المرباطي: «لوحظ بعد الكشف من قبل المختصين للمصب الخاص بشبكة الأمطار والواقع على الساحل البحري أنه تم ردمه أو تحويله من قبل القائمين على بناء قاعدة خفر السواحل في فرضة المحرق، مما جعل الشبكة معطلة وغير ذي فاعلية، الأمر الذي تسبب بحدوث مستنقعات من مياه الأمطار أضرت بشكل كبير بالناس وعليه نأمل معالجة هذا الأمر بشكل عاجل».
المصدر: خديجة العرادي:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها