النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11982 الخميس 27 يناير 2022 الموافق 24 جمادى الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    5:02AM
  • الظهر
    11:50AM
  • العصر
    2:55PM
  • المغرب
    5:17PM
  • العشاء
    6:47PM

رئيس المجلس الأعلى للصحة:

العدد 11922 الأحد 28 نوفمبر 2021 الموافق 23 ربيع الآخر 1443

اليوم الافتتاح التجريبي لمركز عبدالـله بن خالد الصحي في الرفاع

رابط مختصر
أكد الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة حرص الحكومة الموقرة على تقديم أفضل الخدمات الصحية وتحقيق التغطية الصحية الشاملة، في إطار التوجيهات الدائمة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حفظه الله، للارتقاء بمنظومة الخدمات الصحية وتلبية جميع الاحتياجات الصحية للأهالي في جميع محافظات مملكة البحرين الصحية، بما يتماشى مع مبادرات التطوير الشامل التي يشهدها القطاع الصحي في المملكة.
وفي هذا الإطار، قام الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة بزيارة ميدانية تفقدية لمركز الشيخ عبدالله بن خالد الصحي الكائن في منطقة الرفاع، وذلك بحضور رئيس مجلس أمناء مراكز الرعاية الصحية الأولية الدكتور عبدالوهاب محمد عبدالوهاب، والرئيس التنفيذي للرعاية الصحية الأولية الدكتورة جليلة السيد جواد، وإبراهيم علي النواخذة الأمين العام للمجلس الأعلى للصحة، وعدد من المسؤولين في القطاع الصحي.
واطلع خلال الزيارة على استعدادات المركز للافتتاح التجريبي اليوم الأحد الموافق 28 نوفمبر، ويخدم المركز مناطق سكنية كبيرة، ويشتمل على أحدث التجهيزات والمعدات، ويضم العديد من العيادات المتخصصة، وسيقدم خدماته خلال أيام العمل الرسمية، إذ سيكون واحدًا من أهم المراكز الصحية التي تخدم منطقة الرفاع وما حولها.
وفي هذا الصدد، أكد الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة أن مبادرة التسيير الذاتي للرعاية الصحية الأولية تعد من أهم مبادرات برنامج الضمان الصحي، إذ تُعد الرعاية الصحية الأولية حجر الأساس للخدمات الصحية في مملكة البحرين.
وأوضح أن مشروع التسيير الذاتي يأتي لتعزيز هذه المبادئ بخلق منظومة للصحة الأولية مسيرة ذاتيًا من قبل مجلس الأمناء وإدارة الرعاية الأولية، تقدم خدمات صحية متكاملة ومستدامة، وتعمل بعدالة وكفاءة وجودة عالية. ويهدف المشروع الى دعم النظام الصحي القائم على الرعاية الأولية، وزيادة حرية الاختيار، والاستفادة من فوائد «طب الأسرة»، والتركيز على تعزيز الصحة والوقاية وتحسين الجودة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها