النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11933 الخميس 9 ديسمبر 2021 الموافق 4 جمادى الأولى 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:49AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

عودة الحياة إلى طبيعتها قد تزيد من مخاطر عودة موسم سيئ للإنفلونزا في الشتاء.. د. كوثر العيد:

العدد 11880 الأحد 17 اكتوبر 2021 الموافق 11 ربيع الأول 1443

الإقبال على أخذ لقاح الإنفلونزا الموسمية دليل وعي المجتمع

رابط مختصر


أفادت استشارية الصحة العامة رئيسة جمعية أصدقاء الصحة الدكتورة كوثر العيد بأن عودة الحياة تدريجيا إلى طبيعتها قد تزيد من مخاطر عودة موسم سيئ للإنفلونزا هذا الشتاء، وتزايد حالات نزلات البرد والانفلونزا، مشيرة إلى أن الأطباء ينصحون دائمًا باتباع الاحتياطات نفسها المتخذة مع فيروس كورونا للمساعدة في الوقاية من عدوى الإنفلونزا، وذلك من خلال الحفاظ على قواعد التباعد الاجتماعي والاحتياطات الصحية التي تحمي من فيروس كورونا والإنفلونزا على حد سواء.
وقالت الدكتورة العيد في تصريح لـ«الأيام» إن موسم الشتاء قد يختلف هذا العام في ظل ظهور العديد من سلالات كورونا، لافتة إلى أن التقارير تشير إلى احتمالية أن يكون الانخفاض في حالات الإنفلونزا في الشهور الماضية ناتجًا عن تغيرات سلوكيات الحياة كالتباعد الاجتماعي ولبس الكمامات وغسل اليدين، فضلاً عن انخفاض معدلات التنقل والسفر والدراسة عن بعد في تلك الفترة، وعليه دعت الدكتورة إلى ضرورة أخذ لقاح الإنفلونزا الموسمية.
ولفتت إلى أهمية تطعيم الانفلونزا الموسمية خلال هذه الفترة، ونصحت بضرورة تلقيه من المراكز الصحية أو المستشفيات التي توفره، مشيرة إلى أن تطعيم الإنفلونزا -بإذن الله- يحمي بشكل غير مباشر من الإصابة بنزلات البرد، وذلك لأن الإصابة بالإنفلونزا تضعف جهاز المناعة مؤقتًا، مما قد يجعل الشخص عرضة للعدوى بالميكروبات والفيروسات الأخرى التي تصيب الجهاز التنفسي، كالالتهابات في الجهاز التنفسي السفلي وغيرها، موضحة أن الإنفلونزا يمكن أن تصيب جميع الأشخاص، إلا أن النساء الحوامل والأشخاص الذين يعانون بعض الأمراض المزمنة والأطفال والمسنين هم الأكثر خطورة للمضاعفات.
المصدر: خديجة العرادي:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها