النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11854 الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 الموافق 14 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:06AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:58PM
  • المغرب
    5:36PM
  • العشاء
    7:06PM

بمناسبة فوز مركز دعم المرأة بجائزة عيسى بن علي للعمل التطوعي

العدد 11849 الخميس 16 سبتمبر 2021 الموافق 9 صفر 1442

الأنصاري: الجائزة بادرة تقدير نوعية للاحتفاء بجهود الصفوف الأمامية

رابط مختصر
أكدت الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة هالة الأنصاري أن نتائج جائزة سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة للعمل التطوعي، التي جرى الإعلان عنها أمس الأربعاء، تبرهن مرة أخرى على محورية الدور الذي تتولاه المرأة البحرينية ضمن الصفوف الأمامية في مواجهة جائحة كورونا، إذ أعربت الأنصاري عن امتنانها للجنة تحكيم الجائزة التي صنفت بحسب معاييرها مركز دعم المرأة بالمجلس الأعلى للمرأة كأحد الجهات الوطنية المستحقة لها، إلى جانب كوكبة من الشخصيات والمؤسسات التي باشرت أعمالها بكل حرص خدمةً للمجتمع خلال هذه الفترة الاستثنائية، مشيرة إلى أن هذه النتائج تعطي أيضًا زخمًا إضافيًا للمرأة في الصفوف الأمامية وتدفعها لبذل المزيد من الجهود وبالتفاني في خدمة وطنها.
وهنأت الأنصاري جميع الجهات الرسمية والأهلية والأفراد الفائزين بجائزة سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة للعمل التطوعي، مقدرةً بشكل خاص ما جاء في كلمة سموه خلال حفل الإعلان عن نتائج الجائزة من إشارة كريمة للجهود الكبيرة والمؤثرة لصاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، حفظها الله، والتي كان لها دور بارز في تبوء المرأة للمكانة المرموقة التي وصلت إليها من خلال تعزيز ودعم الجهود المؤسسية والفردية والمبادرات والمشاريع التي تهدف إلى إدماج احتياجات المرأة في التنمية وصولاً إلى التوازن الشامل بين الجنسين.
‎ كما أشادت الأمين العام باستحداث فئة جديدة ضمن فئات الجائزة بالتعاون مع المجلس الأعلى للمرأة لتقدير الجهود الموجهة لإدماج احتياجات المرأة ضمن مسارات العمل التطوعي في مواجهة (كوفيد-19)، التي ستخصص جائزتها لمؤسسات النفع العام نظير تميزهم خلال فترة الجائحة وإسهاماتهم القيمة في تطوير ثقافة العمل التطوعي وتنويع مجالاته.
‎في سياق ذي صلة، أعربت الأنصاري عن بالغ سعادتها بفوز مركز دعم المرأة بجائزة سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة للعمل التطوعي، كمؤشر يبعث على الارتياح لسلامة وفعالية العمل المناط بالمركز كواجهة أمامية تعمل على متابعة قضايا المرأة والنظر في مشكلاتها والمبادرة بحلول عملية تخفف عنها معاناتها. مضيفة في هذا الشأن أن جائحة كورونا، بالرغم من صعوباتها وتحدياتها المختلفة،إلا أنها أسهمت في رفع لياقة العمل وتحسين جودة الخدمات، بما يصب في سياق ما تحرص عليه الدولة من تطوير وتحديث مستمر لكل ما من شأنه أن يرتقي بحياة الأسرة البحرينية.
وحضرت فعالية الاحتفال بالجائزة التي أقيمت افتراضيًا الشيخة دينا بنت راشد آل خليفة مساعد الأمين العام للمجلس، وعبير دهام مدير مركز دعم المرأة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها