النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11522 السبت 24 أكتوبر 2020 الموافق 7 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:36PM
  • المغرب
    5:01PM
  • العشاء
    6:31PM

العدد 11497 الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 الموافق 12 صفر 1442

تشكيـــل المجلس العلمـــي بجامعـــة الخليج العربــي

رابط مختصر
صدر عن رئيس جامعة الخليج العربي الدكتور خالد بن عبدالرحمن العوهلي قرار يقضي بتشكيل المجلس العلمي بالجامعة، بناءً على ترشيحات عمداء الكليات ويتشكل من خمس أعضاء يرأسهم نائب رئيس الجامعة.
وتشكل المجلس من عضوية كلٍ من عميد كلية الطب والعلوم الطبية الاستاذ الدكتور عبدالحليم ضيف الله، والاستاذ الدكتور عفيف بن صالح ممثلاً عن كلية الطب والعلوم الطبية وعميد كلية الدراسات العليا الاستاذ الدكتور أسعود محمد المحاميد، والاستاذ الدكتور محمد عبيدو ممثلاً عن كلية الدارسات العليا.
هذا، ويهدف المجلس إلى « تنظيم الشؤون العلمية وما يصاحبها من مجالات لضمان تنسيق جهود الجهات المختلفة في الجامعة للسعي نحو العمل وفق إستراتيجية الجامعة وتحقيق أهدافها، إذ تشمل مجالات اختصاصاته البحث العلمي والنشر العلمي والاستشارات، إلى جانب الابتكارات العلمية والكراسي الأكاديمية».
ويختص المجلس بتحديد الأطر العامة لتوجهات الأبحاث العلمية في الجامعة بناءً على إستراتيجية الجامعة وأهدافها، وتحديد الـميزانية التقديرية للبحث العلمي وأوجه الإنفاق واعتماد واقرار قواعد لتشجيع البحث العلمي والتأليف والترجمة والنشر، إلى جانب تخصيص الميزانية المعتمدة في الدورة المالية للكليات واعتماد قواعد التأليف والنشر والترجمة والتوصيات بإصدار دوريات للجامعة، واعتماد الأطر العامة لـمسئوليات الكراسي الأكاديمية ومسئوليات أساتذة الكراسي.
ويأتي ضمن الاختصاصات أيضاً تحديد الاحتياجات المالية للكراسي الأكاديمية وتقييم واعتماد التقارير السنوية الخاصة بها وانشاء القوانين المنظمة لتقييم وتسجيل الابتكارات العلمية وتنظيم حقوق الملكية الفكرية واعتماد تسجيل الابتكارات العلمية بناء على توصية لجنة الابتكارات العلمية ومتابعة تنفيذ وتمويل المهام المتعلقة باختصاصات المجلس، إضافة إلى اعتماد الاطر العامة للاستشارات واعتماد التقارير السنوية الخاصة بها والنظر فيما يحيله إليه مجلس الجامعة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها