النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11488 الأحد 20 سبتمبر 2020 الموافق 3 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:06AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:37PM
  • العشاء
    7:07PM

تحت رعاية رئيس الوزراء

العدد 11453 الأحد 16 أغسطس 2020 الموافق 26 ذي الحجة 1441

بحث الترتيبات الخاصة بفعالية «مئوية القطاع المصرفي»

رابط مختصر
في إطار الترتيبات الخاصة بفعالية الاحتفال بـ«مئوية القطاع المصرفي» التي ستقام برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، اجتمع محمد بن إبراهيم المطوع وزير شؤون مجلس الوزراء وبحضور الشيخ حسام بن عيسى آل خليفة بديوان صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء مع عدنان يوسف رئيس مجلس إدارة جمعية مصارف البحرين الرئيس التنفيذي لمجموعة البركة المصرفية، إذ جرى بحث آخر الاستعدادات والمقترحات الخاصة بالاحتفال.
وخلال الاجتماع أكد محمد بن إبراهيم المطوع أن رعاية صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر، حفظه الله، لاحتفال «مئوية القطاع المصرفي» تأتي تعبيرًا عن مدى تقدير سموه لدور هذا القطاع الحيوي في دعم الاقتصاد الوطني، والذي كان لسموه الإسهام البارز في توفير كل المقومات التي وفرت له سُبل التطور والنجاح.
وقال إن الاحتفال بـ«مئوية القطاع المصرفي» تمثل مناسبة مهمة لتوثيق نجاحات القطاع المصرفي في البحرين بشقيه التقليدي والإسلامي، وحرص صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء على تكريم رُواد العمل المصرفي الذين أسهموا بعطاءاتهم وجهدهم في تبوؤ البحرين صدارة التقارير الاقتصادية والمالية لسنوات عديدة، وما وصلت إليه من موقع مالي ومصرفي متميز في المنطقة في ظل القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.
وأشار إلى أن الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء تولي اهتمامًا كبيرًا بالقطاع المصرفي، وتعمل باستمرار على تطويره لكي يواكب المستجدات المالية العالمية، وعملت على توفير البنية التحتية والتقنية التي أسهمت في تعزيز دوره الاقتصادي، لاسيما في ظل ما يشهده العالم من طفرة تقنية وتكنولوجية وتقدم ملحوظ في الخدمات المصرفية الإلكترونية.
وأشاد المطوع بالجهود التي تقوم بها جمعية مصارف البحرين في إعداد الترتيبات الخاصة بالاحتفال بمئوية القطاع المصرفي حتى يكون بالمستوى اللائق الذي يعبر عن تاريخ هذا القطاع ومكانته ودوره في مسيرة النماء الوطني، متمنيًا للجمعية والقائمين عليها استمرار النجاح والتوفيق.
من جانبه أكد عدنان يوسف أن رعاية صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء لمئوية القطاع المصرفي تشكل مصدر اعتزاز وفخر لجميع المنتسبين للقطاع المصرفي والمالي في المملكة، وأن ذلك الاهتمام ليس بغريب على سموه الذي أرسى بجهده وعمله اللبنات الأولى لهذا القطاع إيمانًا من سموه بأهميته في خدمة الاقتصاد الوطني وتعزيز برامج البحرين في مجال تنويع مصادر الدخل.
ونوه إلى أن جمعية مصارف البحرين تعمل من أجل نجاح الاحتفال، وذلك من خلال العديد من الأنشطة والفعاليات التي ترصد مسيرة العمل المصرفي في البلاد، وتجسد ما وصلت إليه الصناعة المصرفية من تقدم ونماء، ودورها في كل ما حققته مملكة البحرين من نهضة حضارية وتنموية في مختلف المجالات.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها