النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11487 السبت 19 سبتمبر 2020 الموافق 2 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:06AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:37PM
  • العشاء
    7:07PM

خاطب الشباب المتدربين قائلاً: «أوجه التطوير لا حدود لها»

العدد 11444 الجمعة 7 أغسطس 2020 الموافق 17 ذي الحجة 1441

حميدان: عملي في «تنفيذي العمل الخليجي» أثرى تجربتي

رابط مختصر
شارك وزير العمل والتنمية الاجتماعية جميل بن محمد علي حميدان، أمس الخميس، في الجلسة النقاشية الختامية للأسبوع الأول من البرنامج القيادي المتقدم «هايبو يوث»، وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي المباشر.
ويتيح البرنامج التدريبي الذي ينظمه معهد الإدارة العامة «بيبا» الفرصة للشباب المتدربين للقاء شخصيات قيادية مؤثرة وذات بصمة في مملكة البحرين، للنقاش معهم بشكل مباشر في مختلف المواضيع، ومشاركتهم في صناعة التغيير من خلال صياغة أفكار ومبادرات إبداعية ومبتكرة يتم عرضها على متخذي القرار.\
ويهدف البرنامج إلى تنمية الكوادر الشبابية وصقل قدراتهم بما يحقق إنجازات محلية ودولية تفتخر بها مملكة البحرين، وأن يكون الشاب البحريني الخيار الأمثل بمساهماته في مختلف المجالات والقطاعات بتميزه وقدراته ومهاراته.
وأكد حميدان خلال مشاركته أن الحكومة تسعى دائمًا إلى جعل المواطن محور التنمية الشاملة، خصوصًا فئة الشباب الذين يشكلون الركيزة الأساسية في مسيرة تنمية ونهضة مملكة البحرين، وذلك من خلال تعزيز فرص التدريب النوعية لهم واكسابهم المهارات والخبرات المهنية اللازمة ليصبحوا الخيار الأفضل عند التوظيف وبدء حياتهم المهنية، ولتعزيز فرصهم في التطور الوظيفي، وتقلد المناصب القيادية في مختلف ميادين الإنتاج.
وأشار حميدان إلى أحد أهم محطاته المهنية الناجحة، وهي العمل في المكتب التنفيذي لمجلس وزراء العمل ووزراء الشؤون الاجتماعية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، إذ كانت تجربة ثرية أتاحت له الفرصة للاطلاع على التجارب الناجحة في المجالين العمالي والتنمية الاجتماعي، وكيفية تعميمها على الدول الأعضاء والاستفادة منها في تطوير المجتمع الخليجي.
وأكد وزير العمل والتنمية الاجتماعية، في ختام كلمته للشباب المتدربين، أن أوجه التطوير لا حدود لها، وأن الصعوبات والتحديات هي فرص للتعلم تصنع منهم قادة متميزين، وتشكل سجلاً مشرفًا في سيرتهم الذاتية، مؤكدًا أن التمسك بالقيم العليا والإخلاص في العمل، هو إخلاص للوطن، لافتًا في هذا السياق إلى أن القيم الوطنية يجب أن تكون هي المحرك والدافع لتحقيق التطلعات والإنجازات.
من جانبه، أشار المدير العام لمعهد الإدارة العامة «بيبا» الدكتور رائد محمد بن شمس إلى أن الشباب اليوم هم محور عملية التطوير والارتقاء بالأوطان في مختلف المجالات، وبرنامج «هايبو» هو انعكاس واضح للرؤية الوطنية البحرينية للعمل المؤسسي، التي نحرص جميعًا على تحقيقها من خلال توحيد الجهود وتكثيف العمل الجماعي نحو الاستثمار في الشباب وتزويدهم بالعلوم والمعارف المختلفة، بما يمكنهم مستقبلاً من قيادة عجلة التنمية في مملكة البحرين وتحقيق التطلعات الوطنية. وأكد بن شمس أن البرنامج يقدم لمنتسبيه أفضل العلوم الإدارية والقيادية، بالإضافة إلى منحهم فرصة الالتقاء بقيادات بحرينية والتعرف على خبراتها أفضل ممارساتها في العمل المؤسسي بشكل عام، وفي العمل الحكومي بشكل خاص، بما يؤهلهم مستقبلاً للخروج بمبادرات ومشاريع مبتكرة تصب في تحقيق الأجندة الوطنية لمملكة البحرين والارتقاء بالعمل الوطني.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها