النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11450 الخميس 13 أغسطس 2020 الموافق 23 ذي الحجة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:44AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:16PM
  • العشاء
    7:46PM

 الفنان القدير يحتفل بـ«القرقاعون» هذا العام مع أحفاده بالمنزل..

العدد 11353 الجمعة 8 مايو 2020 الموافق 15 رمضان 1441

بالفيديو.. «الأيام» في منزل «بابا ياسين»: أنا بيتوتي وأساعد زوجتي في كل أعمال المنزل

رابط مختصر

أنا «بيتوتي» منذ القدم، وقليل الخروج من المنزل، وفيروس كورونا كرّس هذه العادة وجعلني أكثر جلوسًا في المنزل ومع الأهل، ورمضان هذا العام بعكس أغلب الناس لم يشكل لي تغيرًا كبيرًا، فأنا في رمضان أقضي معظم وقتي في العبادة ومساعدة الأهل في أعمال المنزل، أمران افتقدناهما هذا العام وهما زيارة الأهل والأقرباء في هذا الشهر الفضيل، والاحتفال بالقرقاعون مع الاطفال، ولله الحمد تم تعويضها عن طريق التواصل معهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي.
هكذا تكلم «بابا ياسين» بصدر محب وابتسامة جميلة حين زارته «الأيام» لتتعرف على يومه في رمضان عن قرب، خصوصًا مع الحجر المنزلي بسبب الكورونا.


وحول الاحتفال بالقرقاعون قال: «كنا في السابق وقبل الكورونا نحتفل بالنصف من رمضان عن طريق انشاء بوابة للأطفال الذين يقدمون لنا منذ الصباح، حيث الاغاني والاهازيج الشعبية والاجواء الجميلة بمشاركة الفنانين الكبار بينهم المرحوم علي الغرير والرميثي وسلوى بخيت وغيرهم».


وحول وجوده هذا العام بالمنزل يقول «بابا ياسين»: «المنزل هو مكاني الأجمل، ووجود الزوجة والأبناء نعمة كبيرة أنعم الله بها علي، رمضان هذا العام لم يختلف بالنسبة لي عن سابقه كثيرًا حتى مع وباء كورونا فأنا (بيتوتي) ولا أخرج من المنزل إلا قليلاً، ورمضان بالنسبة لي فرصة كبيرة لأداء العبادات وقيام الليل وصيام النهار ومساعدة زوجتي في كل أعمال المنزل وإعداد وجبة الإفطار».


ويؤكد ياسين في هذا الشهر الفضيل «أنا من أقوم بإعداد وجبة الفطور وحتى السحور ولدي خلطة سرية أيضًا لعمل التمر، وجميع من في المنزل ينتظرون هذا الطبق السري اللذيذ».
وحول برنامج اليومي قال: «أستيقظ صباحًا، أمارس العبادات والرياضة وأقوم بتنظيف المنزل ومساعدة زوجتي والتي اعتبرها جزءًا من كياني وروحي.



المصدر: منصور شاكر:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها