النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11415 الخميس 9 يوليو 2020 الموافق 18 ذو القعدة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:19AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:09PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:04PM

مؤكدًا أهمية دور المتطوعين في نشر الوعي الوقائي.. «الهلال الأحمر»:

العدد 11277 الأحد 23 فبراير 2020 الموافق 29 جمادى الثاني 1441

جاهزون لتقديم العون عند أيّ تطورات لفيروس كورونا

رابط مختصر
عقدت جمعية الهلال الأحمر البحريني اجتماعا مفتوحا مع أعضائها المتطوعين، جرى خلاله التأكيد على دورهم في نشر الوعي في كيفية الوقاية من فيروس كورونا لدى مختلف الشرائح، إضافة إلى استعدادهم وجهوزيتهم لتلبية أي نداء وطني ذي صلة بهذا الفيروس، بما يكمل ويدعم الجهود الحكومية في هذا الشأن.
واستهلّ عضو مجلس إدارة الهلال الأحمر البحريني الدكتور فوزي أمين الاجتماع بالإشادة بالجهود الحكومية المبذولة للوقاية من هذا الفيروس، منوها بالاستعدادات التي اتخذتها مملكة البحرين لمواجهة أي حالات طارئة من خلال تدريب الكادر الطبي والصحي، وتجهيز مناطق العزل الصحي في عدد من المستشفيات والمراكز، والتعامل مع الحالات التي جرى الاشتباه بها حتى الآن بمهنية عالية، معربا عن الاطمئنان إزاء التصريحات الرسمية التي تؤكد خلوّ البحرين من فيروس كورونا حتى الآن.
وقال الدكتور أمين خلال الاجتماع: «كل ذلك لا يمنع من المضي قدما في اتخاذ جميع الاستعدادات اللازمة؛ من أجل التعامل مع أي تطورات مستقبلية قد تحدث لا سمح الله، ونحن في الهلال الأحمر البحريني جاهزون لتقديم العون والمساعدة في حال طلبها، وبما يكمل الجهود الحكومية المبذولة، خاصة أن لدى الهلال دراية كبيرة في كيفية التعامل مع الكوارث والجائحات وتفشي الأمراض في مناطق مختلفة حول العالم».
وخلال الاجتماع الذي جرى بحضور متطوعي الجمعية، وبالأخص أعضاء لجنة التوعية الصحية وأعضاء الفريق الطبي بالجمعية، أوضح د. أمين أن الهدف من الاجتماع مع المتطوعين هو التأكد من جهوزيتهم لتقديم العون الطبي والصحي اللازم فور الطلب منهم، وتزويدهم بالمعلومات والمهارات اللازمة للتعامل مع الحالات الطارئة، وقال: «عند انشغال الفرق الطبية والصحية المؤهلة والمدربة في التعامل مع المصابين بكورونا، يمكن للمتطوعين المدربين سد النقص في مجال تقديم الخدمات الإسعافية والصحية للمراجعين والمرضى الاعتياديين في المستشفيات والمراكز الصحية».
وخلال الاجتماع، قدم الدكتور أمين قائمة بالمصادر الموثوقة للمعلومات حول انتشار فيروس كورونا، وكيفية التعامل معه، بما يساعد على مكافحة الإشاعات التي ترافق عادة مثل هذه الأحداث العالمية الكبيرة.
وأوضح أن الاتحاد الدولي للهلال الأحمر والصليب الأحمر وضع ثلاثة سيناريوهات للتعامل مع هذا الفيروس، واحد منها على مستوى الصين، والآخر في حال انتشر الفيروس بسرعة عالية في دول الجوار الصيني، والسيناريو الأخير في حال تحول الفيروس إلى جائحة عالمية، وقال إن تركيز الاتحاد ينصبّ في جزء منه على سبل دعم الدول الأفريقية الفقيرة في حال اجتاحها الفيروس، وسبل توفير الدعم للقطاع الصحي في هذه الدول الذي يعاني أصلا من الضعف وتراجع الخدمات، مضيفا أن الاتحاد رصد 32 مليون فرنك سويسري لهذا الغرض.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها