النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11440 الإثنين 3 أغسطس 2020 الموافق 13 ذي الحجة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:36AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:24PM
  • العشاء
    7:54PM

تراجع في عمليات الصيانة ولا مواقف للسيارات.. تجار «المنامة المركزي»:

العدد 11202 الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 الموافق 13 ربيع الثاني 1441

الآسيويون المخالفون يزاحمون البحرينيين.. والسوق بحاجة إلى تطوير

رابط مختصر
لا يزال سوق المنامة المركزي مقصد الكثير من المواطنين والمقيمين، حيث الأسعار المنخفضة ووفرة المعروض.
«الأيام» رصدت احتياجات باعة السوق الذين اشتكو من قلة المبيعات وتأخر الصيانة للمرافق العامة، بما في ذلك التكييف والإنارة والنظافة والرصف ومواقف السيارات وغيرها.
وركز الباعة على سيطرة الآسيويين على أغلب الفرشات بالسوق، ويعد ذلك مخالفة لقوانين البلدية التي لا تأجر الفرشات الا على البحرينيين، الا انه لوحظ ان الغالبية العظمى من الفرشات يديرها آسيويين دون وجود بحرينيين، وأرجع التجار سبب ذلك الى كون كثير من التجار ونظرا لضعف المبيعات يتجهون لتأجير الفرشات امام الآسيويين مقابل مبالغ شهرية. وفي السياق نفسه، اشار الباعة إلى أنه رغم الوعود المتكررة منذ سنوات، من قبل أمانة العاصمة ووزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، بتطوير المرافق ومواقف السيارات وتنظيم السوق، إلا أنه حتى الآن لم يتم تحريك هذا الملف، مبدين استغرابهم وامتعاضهم من عدم الاهتمام بتلبية احتياجات السوق.
وحول الأسعار، قال عدد من زوار السوق انها الارخص مقارنة بغيرها، اذ تقل قيمة الفواكه والخضروات في سوق المنامة عن المحلات في المناطق المختلفة بأكثر من 30%، إضافة الى تعدد الخيارات وأصناف المعروضات من المنتج المحلي والأجنبي على حد سواء.
وطالب زوار السوق بضرورة تخصيص ساحات كمواقف للسيارات، والاهتمام بالجانب الجمالي للسوق الذي لا يزال على تصميمه التقليدي القديم دون أي تغيّر او تطوير يذكر.


أمانة العاصمة: 1.2 مليون دينار صرفت لتطوير السوق في أقل من عامين

قالت أمانة العاصمة إنها قامت مؤخراً بصيانة جميع دورات مياه سوق المنامة المركزي ومجمع اللولو التجاري بتكلفة 35 ألف دينار بالتنسيق المشترك مع شؤون الاشغال.
وأضافت إن سوء استخدام دورات المياه من قبل المرتادين يعرضها للتخريب بشكل مستمر.
وأمانة العاصمة مستمرة بعملية الصيانة الدورية مع وجود خطة الصيانة مستمرة.


كما تم مؤخرًا القيام بأعمال صيانة لسوق الخضار والفواكه تمثلت بتقوية الكهرباء وتكييف سوق الخضار والفواكه على مرحلتين بتكلفة 680 ألف دينار، وتركيب العازل المائي الحراري لجميع المباني بتكلفة 80 ألف دينار، وإعادة تأهيل سوق اللحم والسمك من خلال أعمال كهربائية وأعمال مدنية باستبدال منضات الفرشات وسيراميك الارضيات وقنوات تصريف المياه بتكلفة 254 ألف دينار.
وأضافت الأمانة «إنها تحرص على القيام بالأعمال اليومية من خلال تعيين شركة صيانة لمتابعة الأعمال الطارئة، عبر تعيين شركة للقيام بأعمال تنظيف شبكة الصرف الصحي، وقنوات تصريف المياه في سوق المنامة المركزي، وتخصيص رقم خاص للموظف المعني بأعمال الصيانة ليتلقى طلبات الصيانة، وهو تابع لقسم إدارة الاملاك والأسواق بوضع رقم للتواصل بموظف معني بأعمال الصيانة.


وحول سيطرة الآسيويين على السوق، قالت الامانة إنهم موظفون يعملون تحت أصحاب السجلات ينتفعون من المساحات لبيع البضائع بالسوق، مع وجود حملات تفتيشية مستمرة من قبل هيئة تنظيم سوق العمل على العمالة السائبة.. وتسعى الأمانة في القضاء ما أمكن او الحد من هذه الظاهرة سعيًا منا في دعم التاجر ومنع المنافسة غير المتكافئة، مع وجود حملات تفتيش مستمرة من قبل موظفي تفتيش الاسواق، إضافة لوجود مفتشي الصحة، والتجارة، وإدارة المرور، الذين يقومون بختاصاتهم.
وحول حالات الازدحام، قالت الامانة إنه يجري العمل على ايجاد دراسة تنظيمية بالتنسيق مع مجلس أمانة العاصمة لإصدار قرار ينظم عملية بقاء الشاحنات في منطقة سوق المنامة المركزي وتحديد رسوم مناسبة لتخفيف الضغط على المنطقة.

صـــــــــــــــــــــــــــــــــور :

الشاحنات تملأ أغلب مواقف السيارات بالسوق المركزي


الجانب الجمالي مفقود .. وكل شيء «باهت.. باهت.. باهت»


غياب الصيانة .. والمرافق تحتاج إلى تطوير


الآسيويون يزاحمون البحرينيين في أرزاقهم.. معاناة تنتظر حلاً


تصميم السوق.. على حاله منذ عقود.. ولا خطة واضحة للتطوير
المصدر: مصطفى الشاخوري:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها