النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11241 السبت 18 يناير 2020 الموافق 23 جمادى الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:48AM
  • العصر
    2:49PM
  • المغرب
    5:09PM
  • العشاء
    6:39PM

العدد 11202 الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 الموافق 13 ربيع الثاني 1441

لدعم إيرادات صندوق شهداء الواجب.. خالد بن سلمان: فتح المجال للتبرع وبيع وردة «الرازجية»

رابط مختصر
أكد مدير الجهاز الإداري للصندوق الملكي لشهداء الواجب الشيخ خالد بن سلمان آل خليفة أن توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء رئيس الهيئة العليا للصندوق الملكي لشهداء الواجب هي بوصلة العمل التي يتخذها كافة منتسبي الصندوق خارطة طريق من أجل تحقيق أهداف الصندوق السامية والتي تجعل نصب عينها راحة ورعاية أبناء وأسر شهداء الواجب كأحد الأولويات التي من أجلها تنفذ كافة عمليات الصندوق، معرباً عن شكره لصاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء على إشادته بالقائمين على الصندوق والتي هي وسام فخرٍ واعتزاز ستزيد من المسؤولية الملقاة على عاتقنا من أجل مواصلة العمل بجهود مضاعفة للوصول للأهداف المنشودة.

وأشار الشيخ خالد إلى أنه وتحقيقاً لمبدأ الشراكة المجتمعية فقد قرر الصندوق فتح المجال أمام الأفراد والشركات للتبرع للصندوق وذلك إسهاماً في تكريم شهداء الوطن الذين ضحوا بدمائهم الطاهرة من أجل أمن واستقرار البلاد.

كما قرر الصندوق توفير وردة الشهيد «الرازجية» للبيع على العامة والذي من شأنه دعم إيرادات الصندوق، منوهاً بأنه سيتم توفير نقاط البيع أمام الجمهور الكريم في كافة محافظات المملكة وذلك على النحو التالي: مجمع السيف (المحرق)، ومجمع الأفنيوز، مجمع السيتي سنتر، ومجمع سار، ومجمع وادي السيل، وزلاق سبرينغز. وأعرب مدير الجهاز الإداري للصندوق الملكي لشهداء الواجب عن شكره وتقديره لكافة المؤسسات والشركات الداعمة للصندوق منذ تأسيسه وحتى اليوم والذي أسهم إلى جانب الخدمات التي تقدمها الجهات الحكومية المختلفة لأسر الشهداء في تلبية احتياجات هذه الأسر، مشيراً إلى أن الخطط التطويرية للصندوق المزمع تنفيذها خلال المرحلة المقبلة ستتطلب مزيداً من الدعم وهو الأمر الذي تقرر من خلاله فتح الباب أمام الأفراد والشركات للتبرع تحقيقاً لمبدأ المسؤولية والشراكة المجتمعية والذي سيخلق لدى الجميع شعوراً برد الجميل والتقدير تجاه ما قدمه شهداء الواجب للوطن عبر الإسهام من خلال الصندوق في كفالة أبنائهم وأسرهم وتلبية تطلعاتهم.


أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا