النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11204 الخميس 12 ديسمبر 2019 الموافق 15 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    6:15AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

العدد 11184 الجمعة 22 نوفمبر 2019 الموافق 25 ربيع الأولى 1441

انطلاق حوار المنامة اليوم بحضور قادة وعسكريين

رابط مختصر

تبدأ اليوم الجمعة فعاليات مؤتمر حوار المنامة في دورته الخامسة عشر الذي تنظمه وزارة الخارجية بالتعاون مع المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية، وتستمر أعماله حتى الرابع والعشرين من شهر نوفمبر الجاري.
وبهذه المناسبة، عبّر الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية عن اعتزازه بالمكانة الدولية الكبيرة التي وصل إليها مؤتمر حوار المنامة، والذي يعكس سياسة مملكة البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ودعم صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وحرصها على توطيد علاقاتها مع الدول الشقيقة والصديقة، ونهجها الدائم بالتفاعل والتعاون مع دول العالم بما يحقق مصالح الجميع، ويسهم في التوصّل إلى مستقبل أكثر إشراقًا وازدهارًا على المستويات كافة.
وأكد وزير الخارجية أن مؤتمر حوار المنامة بات منصة مهمة لتبادل الرؤى والأفكار بين كبار المسؤولين والخبراء من مختلف دول العالم حول أهم المستجدات والتطورات في المنطقة؛ بهدف وضع أفضل الأطروحات والرؤى الرامية إلى وضع حلول دائمة لمشكلاتها، وتعزيز الأمن والاستقرار والتنمية فيها.
ونوه وزير الخارجية بالجهود الملموسة التي يقوم بها المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية والتعاون مع وزارة الخارجية في تنظيم مؤتمر حوار المنامة، وبحث القضايا التي تمسّ دول المنطقة وتهم جميع دول العالم وتؤدي إلى ترسيخ الأمن والسلم الدوليين، معبرًا عن خالص تمنياته بنجاح أعمال هذا المحفل الدولي وتحقيق الأهداف المرجوّة منه.
ويشارك في القمة التي ينظمها سنوياً المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية «دبل اي دبل اس»، اكثر من 20 وزيراً ومستشاراً للامن القومي، وكبار صناع السياسة، وقادة الجيش، ومسؤولون في اجهزة مخابرات.
وعلمت «الأيام» ان وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي سوف تحضر القمة على رأس وفد فرنسي رفيع المستوى، كذلك يشارك في القمة التي تناقش اكثر التحديات الحاحاً في منطقة الشرق الاوسط وزراء من المانيا، فيما يشارك من الولايات المتحدة الامريكية وفود عسكرية رفيعة المستوى، من بينهم قائد القيادة المركزية الامريكية الجنرال كينيث ماكينزي الذي سيتحدث في القمة.
كذلك علمت «الأيام» ان وزراء خارجية دول عربية، ابرزها مصر والاردن سيحضرون القمة التي تستمر حتى عصر يوم الاحد القادم. فيما تراجع التمثيل العراقي للقمة الامنية لهذا العام في ظل الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها مختلف المدن العراقية.
كذلك سيحضر القمة وفود دبلوماسية من القارة الاسيوية، ابرزهم وزراء من اليابان والصين وسنغافورة.
وتشهد القمة خلال الجلسة الافتتاحية مساء اليوم اطلاق تقرير اعده المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية حول النفوذ الايراني في دول في الشرق الاوسط، والذي يبين الكيفية التي مكنت ايران من بناء نفوذ لها مع شركائها من المليشيات الطائفية.
وتتناول القمة في الجلسة الاولى مساء اليوم موضوع «الجغرافيات الاقتصادية الجديدة في الشرق الاوسط».
فيما تناقش اولى الجلسات العامة يوم غدٍ السبت «المنافسة والتعاون الاقليميين»، تليها الجلسة العامة الثانية التي تعقد تحت عنوان «الدبلوماسية الدفاعية والاستقرار الاقليمي». اما الجلسة العامة الثالثة فسوف تعقد تحت عنوان «الامن الملاحي في الشرق الاوسط»، ثم الجلسة العامة الرابعة التي ستعقد تحت عنوان «ادارة الصراع وتثبيت الاستقرار في الشرق الاوسط». فيما تناقش الجلسة العامة والاخيرة ليوم غدٍ السبت موضوع «السياسة الأمريكية وعلاقات التحالف في الشرق الأوسط».
اما جلسات يوم الاحد فسوف تعقد الجلسات الخاصة المغلقة التي ستتناول ملف «الامن السيبراني بين التحديات العالمية والإقليمية»، وموضوع «القانون الدولي وامن الشرق الاوسط»، و«حروب المنطقة الرمادية»، و«التهديدات غير المتماثلة في الشرق الاوسط» و«الصراع وتثبيت الاستقرار في الشرق الاوسط»، فيما تختتم اعمال القمة في جلسة عامة تحت عنوان «الشرق الاوسط في السياق العالمي».
كما يعقد على هامش (القمة الامنية 15) مائدة مستديرة اليوم الخاصة بالقادة الشباب، حيث يعرض فيها القادة الشباب اوراق عملهم في الحوار.
وتعتبرالقمة الامنية - التي تعقد في البحرين منذ العام 2004 - محفلاً حيوياً لبعض اقوى صناع السياسة في الشرق الاوسط وخارجه، وذلك في سبيل ايجاد طرق لمواجهة التحديات الأكثر إلحاحاً في المنطقة.
المصدر: تمام أبوصافي:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا