النسخة الورقية
العدد 11176 الخميس 14 نوفمبر 2019 الموافق 17 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

اعتماد أكثر من 900 برنامج تدريب مهني والترخيص لـ11 معهدًا..

الدوسري: الترخيص لـ459 مدربًا جديدًا في أقل من عام

رابط مختصر
العدد 11172 الأحد 10 نوفمبر 2019 الموافق 13 ربيع الأولى 1441
أكد وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية صباح سالم الدوسري، أن الوزارة ضمن استراتيجيتها في تشجيع الاستثمار في قطاع التدريب وتنمية الموارد البشرية تقوم باستقطاب مؤسسات تدريب نوعية تلبي احتياجات سوق العمل، اذ تم في هذا الشأن الترخيص لـ(11) مؤسسة تدريبية جديدة منذ بداية العام الجاري 2019 وحتى أكتوبر الماضي، ليبلغ بذلك إجمالي عدد المؤسسات التدريبية المرخصة من الوزارة (89) مؤسسة، منها (15) مركز تدريب مهني وفني و(74) مركزا إداريا وتجاريا.
وأضاف الدوسري أن الوزارة قامت بالترخيص لـ(913) برنامجا تدريبيا منذ بداية العام الجاري، بينها (439) برنامجا بشهادات محلية و(474) برنامجا يمنح شهادات من جهات ذات اعتمادية دولية في عدة مجالات تدريبية، كما تم ترخيص (459) مدربا في عدة تخصصات بعد استيفائهم معايير الفحص والتقييم.
ولفت الدوسري إلى أن الوزارة ومن خلال إشرافها على المؤسسات التدريبية وللتأكد من الالتزام بالمعايير المحددة، فقد قامت الجهة المعنية بالوزارة بـ(100) زيارة ميدانية للمؤسسات المرخصة حتى الربع الثاني من العام الجاري، منها (61) زيارة لمعاينة مقرات مؤسسات تدريبية جديدة مقترحة، إضافة إلى (36) زيارة ضمن برنامج الرقابة والتدقيق للمؤسسات التدريبية المرخصة لمتابعة سير المؤسسات والتزامها بالبنود والمعايير التي تم ترخيصها من أجلها وفق القوانين المنظمة، مشيرا في هذا السياق إلى ضبط عدد من المخالفات خلال هذه الزيارات وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بشأنها، كما تم القيام بزيارات لمؤسسات مرخصة حديثا ضمن برنامج الوزارة لتثقيف المؤسسات التدريبية بدورها ومساعدتها على تخطي الصعوبات التي تواجهها في تنفيذ متطلبات الوزارة وهيئة جودة التعليم والتدريب بشكل يؤدي لتحسين نوعية وجودة البرامج المقدمة من هذه المؤسسات للمستفيدين، بينما تم استلام (16) تظلما من المتدربين على مؤسسات تدريبية مختلفة عن طريق نظام الشكاوى المباشر أو برنامج تواصل وتم حل معظمها وديا بالتنسيق مع جميع الأطراف ذات العلاقة.
وأشاد الوكيل بتعاون معاهد ومراكز التدريب المهني والتزام الغالبية منها بالمعايير المقررة، داعيا المستثمرين في قطاع التدريب إلى الاتجاه نحو البرامج النوعية من التخصصات العلمية والتقنية والتكنولوجيا وريادة الأعمال التي تخدم متطلبات واحتياجات سوق العمل.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها