النسخة الورقية
العدد 11179 الأحد 17 نوفمبر 2019 الموافق 20 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:34AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

ملتقى «بدفيكس 2019» يبدأ أعماله في البحرين... محمد بن عبدالله:

القطاع الصحي يتأهب لمرحلة جديد من التنافسية في تجويد خدماته

رابط مختصر
العدد 11155 الخميس 24 أكتوبر 2019 الموافق 25 صفر 1441
حسين مرزوق

رحّب رئيس المجلس الأعلى للصحة الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة بالتعاون بين مملكة البحرين والمملكة العربية السعودية في تنظيم المعارض الصحية، مشيرًا إلى أن القطاع الصحي في البحرين سيدخل مرحلة جديدة في تجويد الخدمات مع تطبيق مشروع الضمان الصحي.
وقال الشيخ محمد بن عبدالله «المشروع الذي سيسهم في تغيير طريقة تمويل المستشفيات الحكومية بالبحرين سيخلق التنافس في القطاع الصحي العام والخاص وهذا ما سيضمن توفير أفضل الخدمات العلاجية في البحرين».
جاء ذلك في في تصريح لـ«الأيام» في انطلاق ملتقى تطوير الأعمال والاستثمار في الصناعات الصحية والطبية – بدفيكس 2019 يوم امس الاربعاء الذي نظمته شركة «بروأكت» للاستشارات الدولية من مملكة البحرين والشركة الخليجية المتحدة بالمملكة العربية السعودية.
الشروقي: فتح آفاق الصناعة الصحّية
من جانبه، قال الدكتور عيسى الشروقي: «ينقصنا الكثير في القطاع الصحي بالبحرين، ولاشكّ أن الاستثمار في القطاع الصحي مع دول الخليج المجاورة سيخلق مستقبلاً جيدًا لهذا القطاع بالمنطقة وفي البحرين على وجه الخصوص، فاستيرادنا للمستلزمات الطبية كبير جدا سواء من ناحية المحاليل أو الأدوية والأدوات الطبية؛ بل حتى الأمور التكنولوجية المتعلقة بالنظم الصحية».
وأضاف الشروقي «يتميز هذا الملتقى بتلمّسه لاحتياجات الصناعة الصحية بالمنطقة وسيفتح مستقبل للصناعات الصحية في مملكة البحرين ودول الخليج، ونأمل أن يكون بادرة خير للصناعة الصحية كما هو الحال مع المجالات الأخرى كالعقارية والمتعلقة بالطاقة، وأعتقد انه قد آن الأوان لتتخذ الصناعة الصحية مكانها المناسب في البحرين ودول مجلس التعاون، وخصوصا ان هذه المشاريع تلاقي رواجا كبيرا على مستوى العالم».
بومطيع: 66 مليونًا قيمة وارداتنا الطبيّة
من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة «بروآكت» الدكتور خالد بومطيع إن ملتقى «بدفيكس» يتماشى مع توجيهات القيادة ورؤية البحرين 2030 في خلق صناعات نوعية تنافسية في مجال مستلزمات قطاع الرعاية الصحية، وتحقيق الأمن الدوائي.
وأشار د. بومطيع في كلمته إلى أن هذا النوع من الصناعات يحظى بفرصة كبيرة لتحقيق الربحية، كما أن السوق المحلي يستوعب منتجات هذه الصناعات، إضافة إلى إمكانات واسعة للتصدير، مشيرا إلى أن وصول واردات البحرين من المنتجات الطبية إلى أكثر من 66 مليون دينار يسترعي الانتباه إلى أهمية إقامة صناعات وطنية تلبي مختلف احتياجات القطاع الطبي والصحي، وتضمن تعزيز مفهوم الأمن الدوائي في البحرين ليشمل أيضا مختلف أنواع الصناعات الصحية.
إلى ذلك، قدمت الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية الدكتورة مريم عذبي الجلاهمة، عرضًا تناولت فيه جهود مملكة البحرين في تحقيق التغطية الصحية الشاملة وتوفير أفضل الخدمات الصحية.
وقال الرئيس التنفيذي لـ«المتحدة الخليجية»، الدكتور محمد الخالدي، إن ملتقى بدفيكس 2019؛ هو الأول من نوعه في المنطقة؛ حيث إنه يركز على الصناعات الدوائية والطبية التي تعد من المجالات الصناعية الواعدة في دول مجلس التعاون، خصوصًا مع وجود اتفاقية الشركات الموحدة للأدوية والمستلزمات الطبية في دول مجلس التعاون، وما توفره من دعم لتصدير الأدوية إلى الأسواق الخليجية والعالمية.
إلى ذلك قدمت الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية، الدكتورة مريم عذبي الجلاهمة، عرضًا تناولت فيه جهود مملكة البحرين في تحقيق التغطية الصحية الشاملة وتوفير أفضل الخدمات الصحية.
كما تحدثت الدكتورة الجلاهمة جوانب من مسيرة الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية منذ إنشائها بموجب القانون رقم 38 لسنة 2009، وما تقوم به الهيئة من جهود في التطوير المؤسسي للقطاع الصحي في المملكة.
وجرى الإعلان عن نموذجين لمشروعين صحيين سيتم تطبيقهما للمرة الأولى في مملكة البحرين الأول مجمع عيادات طبية خاصة ومتكاملة، والثاني منطقه صناعية للصناعات الصحية والطبية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها