النسخة الورقية
العدد 11150 السبت 19 أكتوبر 2019 الموافق 19 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:19AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:40PM
  • المغرب
    5:06PM
  • العشاء
    6:36PM

«المهن الصحية»: لا خطأ طبي في علاج المريضة فرح

رابط مختصر
العدد 11120 الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1440
قالت الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية إن اللجنة الطبية المختصة للنظر في حالة المريضة التي تناولة قضيتها وسائل التواصل الاجتماعي، خلصت إلى عدم وجود خطأ طبي في قضية المريضة.
وأوضحت الهيئة في رد على قضية المريضة التي تناولتها وسائل التواصل تحت عنوان حملة «كلنا فرح»، أن ما حدث للمريضة من آثار يُعد من قبيل المضاعفات لمثل هذا النوع من العمليات.
وفيما يلي نص الرد:
بالإشارة إلى ما نشرته وسائل التواصل الاجتماعي وعدد من وسائل الإعلام عن الحملة المثارة «كلنا فرح»، بشأن قضية إحدى المريضات بحدوث «خطأ طبي» أدى إلى مضاعفات صحية، تشير الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية إلى أن المريضة المذكورة كانت قد تقدمت بشكوى إلى وزارة الصحة في العام 2015 بشأن وجود خطأ طبي في أثناء قيامها بإجراء عمليه جراحية بمجمع السلمانية الطبي.
وأشارت الهيئة إلى أن وزارة الصحة أحالت القضية بدورها إلى الهيئة؛ كونها الجهة المختصة بالتحقيق في الأخطاء الطبية، وعليه قامت الهيئة بتشكيل لجنة طبية مختصة للنظر في الشكوى والتحقق من وجود خطأ طبي من عدمه.
وبيّنت الهيئة أنه بعد التحقيق في موضوع الشكوى وسماع الشهود والاطلاع على الملف الطبي للمريضة، وطلب الرأي الفني من خبراء مختصين، فقد انتهت اللجنة المُشار إليها أعلاه بعد 6 أشهر من التحقيق إلى عدم وجود خطأ طبي بعلاج المريضة، وأن الطبيب الذي أجرى العملية هو طبيب استشاري مؤهل لإجراء مثل هذا النوع من العمليات، وقام بشرح جميع المضاعفات المحتملة للمريضة قبل الجراحة، وقام بإجراء العملية طبقًا للأصول الطبية المتعارف عليها، وأن ما حدث للمريضة من آثار يُعد من قبيل المضاعفات لمثل هذا النوع من العمليات.
وأفادت اللجنة الطبية أن عمليات ترميم الثدي بعد الاستئصال لحالات الأورام السرطانية تكون مصاحبة بنسبة مضاعفات تصل الى 26%، وتتضمّن هذه المضاعفات تعرّض الجلد لقصور في التغذية الدموية ما يتسبّب في «غرغرينا» الجلد وحدوث التهاب ثانوي، وتمنت الهيئة للمريضة دوام الصحة والعافية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها