النسخة الورقية
العدد 11117 الإثنين 16 سبتمبر 2019 الموافق 17 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:41PM
  • العشاء
    7:11PM

تلبية جميع الاحتياجات الأمنية تسهم في نجاح الفعاليات

أجــواء آمنــة ولا تجــاوزات خــلال موسـم عاشـوراء

رابط مختصر
العدد 11112 الأربعاء 11 سبتمبر 2019 الموافق 12 محرم 1440
سجّل موسم عاشوراء هذا العام نجاحًا متميزًا، نتيجة الجهود المكثفة التي قامت بها الجهات المعنية بالأمور التنظيمية والأمنية، إذ كان التعاون والتنسيق بين وزارة الداخلية ووزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني ووزارة الصحة واضحًا منذ البداية، وهو ما تم ترجمته من خلال تلبية جميع احتياجات موسم عاشوراء وتعزيز التعاون والتنسيق في هذا الشأن لتوفير مقومات نجاح الموسم.
وقد أدرك كل متابع حجم الجهود الأمنية والمجتمعية التي جاءت تنفيذًا لتوجيهات وزير الداخلية للجهات الأمنية والخدمية لتلبية احتياجات عاشوراء، وأن تكون عملية التنظيم وسط أجواء آمنة وهادئة ومنضبطة من دون وقوع أي تجاوزات تعكر صفو المناسبة، تأكيدًا لما يتمتع به المواطنون من حرية في ممارسة الشعائر الدينية، وفقًا للقانون والتقاليد المرعية.
وقد أثبتت المحافظات حضورًا واضحًا بجانب إدارات وزارة الداخلية ذات الصلة، ومن بينها شرطة المجتمع والإدارة العامة للمرور والدفاع المدني والإسعاف الوطني وغيرها، وأسهم تضافر الجهود الأمنية والمجتمعية في إنجاح مناسبة عاشوراء، من خلال الشراكة والتنسيق مع المؤسسات الدينية والمجتمعية، وعملت المحافظات والجهات الأمنية المعنية على توفير جميع الخدمات المطلوبة في هذا الشأن، بما يضمن تعزيز السلامة العامة لدى الجميع.
وفي هذا السياق، لا بد من الإشارة إلى الاجتماعات التنسيقية التي تم عقدها قبيل موسم عاشوراء مع أعضاء هيئة المواكب الحسينية ورؤساء المآتم والإدارات الأمنية والخدمية؛ من أجل وضع الآليات اللازمة وتنفيذ المرئيات المتفق عليها لإنجاح موسم عاشوراء، وهو ما تم مواصلته عبر زيارات ولقاءات ميدانية لمتابعة هذه الجهود وتوفير جميع الاحتياجات ومقومات النجاح لفعاليات عاشوراء، بما يعكس المظهر الحضاري للمملكة.
وقد عبّر القائمون على عاشوراء عن بالغ شكرهم وتقديرهم لتوفير جميع التسهيلات لإنجــاح الفعاليات، في إطار العمل على تعزيز أواصــر المحبة والاحترام بين أفراد الشعب البحريني.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها