النسخة الورقية
العدد 11124 الإثنين 23 سبتمبر 2019 الموافق 24 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:31AM
  • العصر
    2:57PM
  • المغرب
    5:35PM
  • العشاء
    7:05PM

جزءًا من منهج التربية للمواطنة

50 زيارة للطلبــــة إلى مجلســـي الشـــورى والنـــواب

رابط مختصر
العدد 11094 السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
تزخر المناهج الدراسية، وتحديدًا مناهج التربية للمواطنة، لجميع المراحل التعليمية بالمعلومات النظرية المتصلة بآليات الترشح للانتخابات النيابية والبلدية، وكذلك اختصاصات مجلسي النواب والشورى في التشريع ومراقبة عمل الحكومة. إضافة إلى ذلك، تحرص الوزارة من خلال إدارة العلاقات العامة والإعلام على تنظيم زيارات ميدانية لطلبة المدارس من جميع المراحل التعليمية إلى مجلسي النواب والشورى.

الطلبة بأروقة المجلسَين
تشكل الزيارات الميدانية لطلبة المدارس إلى مجلسي النواب والشورى فرصة متميزة، يتعرفون خلالها على التنظيم الإداري للمجلسين عبر محاضرة تعريفية في بداية زيارتهم. إضافة إلى ذلك، يحضر الطلبة جانبًا من الجلسات الأسبوعية للمجلسين، يشاهدون خلالها ممارسة واقعية للتعاون القائم بين السلطة التنفيذية والسلطة التشريعية عبر ما تتضمنه الجلسات من استعراض للقوانين والتشريعات.
كما يتعرفون عن قرب على دور أعضاء المجلسين في توجيه الأسئلة والمقترحات للوزراء وممثلي السلطة التنفيذية، وهو ما يرسّخ لدى الطلبة الممارسات الديمقراطية ويقدم ممارسات عملية تتكامل مع المناهج الدراسية النظرية.

خمسون زيارة طلابية
لا شك أن هذه الزيارات الطلابية التي تستمر طوال أيام العام الدراسي تعكس التعاون بين وزارة التربية والتعليم وكذلك مجلسي النواب والشورى في الإعداد والتنظيم. وتخصص أيام الثلاثاء من كل أسبوع لزيارة مجلس النواب، والأحد من كل أسبوع لزيارة مجلس الشورى، عبر الإعداد المسبق الذي يتضمن إتاحة الفرصة لمدارس البنين والبنات بجميع المراحل الدراسية في الاستفادة من هذه الزيارات. وشهد العام الدراسي المنصرم 2018/‏‏2019 تنظيم 50 زيارة ميدانية توزعت مناصفة على مجلسي النواب والشورى استمرت طوال أيام العام، استفادت منها مدارس البنين والبنات بالمراحل الدراسية كافة من جميع محافظات مملكة البحرين.
إن حضور الطلبة للجلسات والاستماع إلى مداولاتها بما تتضمنه من مقترحات وأسئلة برلمانية تتلاقى معها ردود الوزراء وممثلي السلطة التنفيذية، فتتفق أحيانًا وتختلف في أحيان أخرى، وصولاً للتوافقات التي تعكس ممارسة ديمقراطية واقعية هدفها خدمة الوطن ورسم حاضر ومستقبل أجياله.
بالتالي، هذه الزيارات تسهم في التكوين التربوي الشامل للطلبة، وتمثل قيمة علمية تضاف لقيم التربية للمواطنة التي تحرص الوزارة على غرسها في نفوس الطلبة نظريًا، وكذا ممارسات عملية.
المصدر: جاسم التميمي:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها