النسخة الورقية
العدد 11182 الأربعاء 20 نوفمبر 2019 الموافق 23 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:36AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

طرح مناقصات لترميم 100 منزل خلال الربع الأخير.. خلف:

دفعة جديدة من منازل «تنمية المدن والقرى» سبتمبر المقبل

رابط مختصر
العدد 11084 الأربعاء 14 أغسطس 2019 الموافق 13 ذو الحجة 1440
أشاد وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام بن عبدالله خلف، بتعاون مجلس أمانة العاصمة والمجالس البلدية في تنفيذ مشروع (تنمية المدن والقرى)، والذي يتم تنفيذه بالتعاون بين الوزارة والمجالس.
وكشف خلف عن طرح أعمال ترميم 100 منزل في مناقصات ضمن مشروع تنمية المدن والقرى، وفق الآلية والمعايير والأولويات التي يتم رفعها من قبل المجالس البلدية، ومن المؤمل البدء في أعمال التنفيذ خلال الربع الأخير من العام الحالي.
‎وقال الوزير: «يحظى هذا المشروع الذي يأتي ضمن معطيات التنمية الحضرية المستدامة ضمن برنامج عمل الحكومة الموقرة، بمتابعة مباشرة من صاحب السمو الملكي الامير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، إذ تحرص الوزارة على تسخير جميع الإمكانات والموارد لتنفيذه بالصورة المنشودة».
‎وأضاف «يُعد مشروع تنمية المدن والقرى من المشاريع الرائدة في مجال تقديم خدمات نوعية للمواطنين، إذ يتم توفير خدمات انشائية من ترميم وإضافات للأسر ذات الدخل المحدود وفقًا لمعايير محددة حسب الدليل الاسترشادي المعتمدة للمشروع، ووفقًا للأولويات المرفوعة من قبل المجالس، بعد دراسة اجتماعية يتم على أساسها تحديد هذه الأولويات».
‎وتابع «تبلغ القيمة التقديرية لهذه الدفعة من المنازل حوالي مليون دينار بحريني، وذلك ضمن ميزانية شؤون البلديات للعام المالي 2019، ويتم طرح المنازل في المناقصات بعد استيفائها لمعايير المشروع واستكمال مطالبات إدراجها ضمن البرنامج». وأردف خلف «يُعد المشروع من المشاريع التنموية التي أثبتت ريادتها في الفترة المنصرمة، إذ تم تنفيذ ما يزيد على 2800 منزل منذ إطلاق المشروع، والوزارة ماضية في تنفيذ المزيد وفقًا للاعتمادات المالية المحددة».
‎من جهته، قال الوكيل المساعد للخدمات البلدية المشتركة المهندس وائل المبارك إن «مشروع تنمية المدن والقرى من المشاريع التنموية التي تقدمها الادارة للمواطنين، وتسهم في تحسين البيئة المعيشية للمواطنين والارتقاء بالبيئة الحضرية للمناطق».
وأضاف المبارك «يتم الإشراف على تنفيذ المنازل من خلال فريق متخصص من المهندسين؛ لضمان الجودة وسرعة الانجاز وتلبية احتياجات المواطنين، إذ إن رضا المواطنين على الخدمة وجودتها يُعد الأساس في تقييم الخدمة».
‎وتابع «يتم رفع الطلبات من قبل الاقسام المختصة بمجلس أمانة العاصمة والمجالس البلدية من خلال النظام الالكتروني، وفقًا للأولويات المقرة من قبلهم، وتتم مراجعة والتدقيق على الطلب من قبل المعنيين في الادارة، ويتم قبوله حال التأكد من استيفائه لجميع متطلبات المشروع، ومن ثم طرحه في مناقصة». وأضاف المبارك في تصريحه أنه «سيتم طرح الدفعة القادمة من المنازل خلال شهر سبتمبر المقبل وفقًا للأولويات التي يتم رفعها من قبل المجالس»، مشيدًا بالمتابعة والتعاون من قبلهم في تنفيذ هذا المشروع الوطني.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها