النسخة الورقية
العدد 11095 الأحد 25 أغسطس 2019 الموافق 24 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:52AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    7:35PM

محلات الخياطة «مكتظة» وبعضها أغلق دفتر الطلبات

الزي المدرسي يصل إلى 14 دينارًا وتفاوت الأسعار يحيّر أولياء الأمور

رابط مختصر
العدد 11084 الأربعاء 14 أغسطس 2019 الموافق 13 ذو الحجة 1440

تشهد محلات الخياطة والأقمشة ودور الأزياء والملابس الجاهزة حركة قبيل اقتراب افتتاح المدارس، حيث اكتظت المحلات بطلبات تفصيل الزي المدرسي، بينما طرحت محلات أخرى الزي الجاهز لتدخل خط المنافسة في استقطاب أولياء الأمور، خاصة وأنها أقل سعرًا من محلات الخياطة التي وصل بها سعر الزي الواحد إلى 9 دنانير.
و لا تزال محلات الخياطة الوجهة الأولى للطلاب وأولياء أمورهم؛ نظرًا لضبط الزي بالشكل الملائم لحجم وطول الطالب، لذلك بدأت غالبية المحلات تغلق دفاتر الطلبات وتعتذر من زبائنها بسبب الضغط الشديد وتجنبًا لتأخير الطلبات. محلات (كورنر) للخياطة - أشارت إلى أن أسعار التفصيل للزي الواحد (المريول) للمراحل الدراسية الثلاث تتراوح بين 6.5 إلى 9 دنانير حسب حجم وطول الطالب للمريول، ويستغرق زمن تفصيل المريول 7 الى 10 أيام، وأوضح أن بعض الطلبات سوف يتم تسليمها بعد أسبوع من بدء الدراسة نظرًا لكثرة الطلبات.
وأكد أن المحل يعرض أنواعًا من الأقمشة الممتازة النوعية للزبائن، كما انه يسمح للزبون ان يجلب القماش المناسب له والاكتفاء بسعر الخياطة فقط، منوهًا بأن أسعار تفصيل القميص الواحد من 4 إلى 6 دنانير، أي أن سعر الزي بالكامل قد يصل إلى 15 دينارًا.
وأشارت الموظفة بمحل (روشن) للأزياء إلى أن سعر الزي المدرسي للبنات يختلف عن الأولاد، فسعر الزي للمراحل الثلاث للبنات (المريول والقميص) يصل إلى 13 دينارًا مع القماش الذي نوفره بالمحل، بينما سعر الزي للأولاد بالكامل يصل إلى 11 دينارًا وهو الأقل طبعًا من سعر الزي البناتي، والأسعار لم تتغير كثيرًا عن العام الماضي؛ إنما هي تعتمد على نوعية القماش المختار وحجم وطول الطالب طبعًا، فسعر المتر الواحد يصل من 2.5 لى 2.800 دينار حسب النوعية الجيدة والممتازة.
بينما أكد موظف بمحل (نيولاين) للأزياء أن المحل اعتمد نسبة تخفيض تصل إلى 30% على الزي المدرسي بمراحله الثلاث؛ نوعًا من التخفيف على كاهل رب الأسرة، حيث سعر المريول يتراوح بين 6.5 الى 7 دنانير فقط مع القماش الذي نوفره بالمحل.
ومع هذا الازدحام والضغط الشديد على محلات الخياطة وارتفاع الأسعار التي من المقدر أن تتضاعف مع اقتراب المدارس؛ فضلت ولية الأمر مريم احمد الاكتفاء بشراء الزي الجاهز توفيرًا للوقت والجهد والمال معا؛ كون الزي الجاهز سعره أقل من الزي لدى محلات الخياطة، فالمريول من 4 الى 6 دنانير والقميص من 2.5 الى 5 دنانير فقط، إضافة إلى المدة الطويلة التي يستغرقها الخياط في إنجاز المريول وربما تأخره إذا لجأت له.
بينما فضلت زينب جاسم تفصيل الزي لدى إحدى دور الخياطة؛ لأنها تجده أرتب وأفضل من الزي الجاهز، وإن ارتفع سعره فكان السعر يصل الى 14 دينارًا للزي الواحد لبناتها، بينما للأولاد أنها تفضل الجاهز منه والذي يأتي سعر البنطال بـ3.5 أو 4 دنانير والقميص لا يتجاوز سعر 3 الى 4 دنانير أيضًا وهو نصف سعر الزي لدى محلات الخياطة. مطالبة بضرورة توحيد الأسعار؛ نظرًا لتلاعب البعض، فالأسعار غير ثابتة وتضعنا في حيرة كبيرة بحثًا عن السعر المناسب خاصة وأننا لا نفصّل أو نشتري زيًّا مدرسيًا واحدًا فقط لطول العام، إنما نحتاج أكثر من زي للطالب الواحد، فما بالكم بمن لديه أكثر من طالب في المراحل الدراسية المختلفة.
المصدر: فاطمة سلمان: 

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها