النسخة الورقية
العدد 11096 الإثنين 26 أغسطس 2019 الموافق 25 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:52AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    7:35PM

في اجتماع بين مجلس أمانة العاصمة و«تشاوري خامسة العاصمة».. السلوم:

توسعة شبكة تصريف مياه الأمطار بإسكان البلاد القديم بـ22 ألف دينار

رابط مختصر
العدد 11058 الجمعة 19 يوليو 2019 الموافق 16 ذو القعدة 1440
عقد المجلس التشاوري لخامسة العاصمة برئاسة النائب أحمد صباح السلوم بحضور عدد من ممثلي الدائرة الخامسة اجتماعًا مع مجلس أمانة العاصمة برئاسة صالح طرادة رئيس مجلس أمانة العاصمة وأعضاءه ممثلين بـ د.عبدالواحد النكال ود.لولوة المطلق وخلود القطان ود. مها آل شهاب ومحمد الهندي ومحمد توفيق لبحث أوجه التعاون المشترك وتسهيل عمل إجراءات المجلس التشاوري وذلك عن طريق التعرف على كافة الاحتياجات الموجودة في الدائرة بمجمعاتها الـ13.
وناقش الاجتماع كافة القضايا التي تخص الدائرة الخامسة بمحافظة العاصمة، والاتفاق على عقد اجتماعات دورية لحل كافة الأمور التي تعاني منها الدائرة والعمل على رفع الاحتياجات لمناقشتها بشكل رسمي في اجتماعات مجلس الأمانة لاتخاذ القرارات المناسبة بشأنها ورفع التوصيات الى وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني.


من جانبه أثنى رئيس مجلس أمانة العاصمة صالح طرادة بفكرة المجلس التشاوري لخامسة العاصمة، مؤكدًا أنها ستفتح المجال لزيادة التعاون بين الأهالي والأمانة عن طريق رصد كافة الاحتياجات مما سيكون للمجلس التشاوري معرفة واطلاع عن المشاريع الموجودة وسيكون لها له دور كبير في مساندة مجلس الأمانة بالمقترحات والشكاوى في حال وجودها والعمل على اتخاذ كل ما يرد بعين الاهتمام والدراسة.

طرادة: سنتابع مع «شؤون الأشغال» آلية تعويض المتضررين من مياه الأمطار
وتطرق عدد من أعضاء المجلس التشاوري بخامسة العاصمة الى ضرورة العمل على حل مشكلة تجمع مياه الأمطار، بالاضافة الى تعويضات الأهالي جراء تكبدهم العديد من الخسائر في الأثات والأدوات الأخرى.
بدوره قال النائب السلوم ان هناك مساعي لحل مشكلة تجمع مياه الأمطار عن طريق نتائج الاجتماع المشترك التي عقد بين وزارتي الاسكان وشؤون البلديات والتخطيط العمراني وتطرق الى العديد من الحلول التي ستتم دراستها بشكل مستفيض، لافتًا الى انه تم تخصيص 22 ألف دينار لتوسعة شبكة تصريف مياه الأمطار والتي ستعمل على المساهمة في حل المشكلة بشكل كبير وعدم تكرار تكبد الأهالي للخسائر نتيجة دخول مياه الأمطار الى داخل منازلهم.
وبين أنه من المفترض أن تباشر الجهات المعنية بدء الخطوات التنفيذية خلال اجازة الصيف الحالية، مما يمهد بأن تسير الأمور على ما يرام خلال موسم الأمطار القادم.
فيما بين رئيس مجلس أمانة العاصمة آلية التعامل مع حالات المتضررين من مياه الأمطار، وبين آلية التعامل مع التعويضات عن طريق رفع الحالات الى وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني للنظر في امكانية تعويضهم عن الخسائر التي تعرضوا لها.
ووعد طرادة بمتابعة متضرري الأمطار عن طريق المتابعة مع الوزارة خاصةً بعد تجمع مياه الأمطار التي تجمعت في مشروع البلاد القديم الاسكاني والتي تضررت العديد من المنازل بسببها.
وفي موازاة ذلك بين النائب السلوم أن هناك طلبا لتولي شركة محايدة تقييم المنازل المتضررة من مياه الأمطار والنظر في مدى التأثير الذي حصل جراء تسرب مياه الأمطار بالنسبة الى القواعد الإنشائية الأساسية للمنزل، وتقييم العمل الافتراضي بعد ذلك، منوهًا الى أنه سيتم اتخاذ الاجراءات اللازمة واعادة جدولة الأقساط الاسكانية على حسب العمر الزمني للمنزل ومدى تضرره او ايجاد آلية أخرى بالتشاور مع السادة النواب لضمان عدم تضرر المواطنين.
ترحيب بالمجلس التشاوري.. والاستملاكات ضرورة
ورحبت عضو مجلس أمانة العاصمة خلود القطان بمبادرات النائب أحمد السلوم في خدمة خامسة العاصمة، وما المجلس التشاوري الا مثال على ذلك في التواصل مع المواطنين وتسهيل احتياجاتهم الخدمية، متمنيةً وضع خطة عمل لحصر الاحتياجات والبدء بتنفيذها بحسب الاجراءات المتبعة في هذا الشأن.
فيما تم بحث ضرورة توافر اراض للاستملاكات في خامسة العاصمة والتي من بينها اهمية انشاء مواقف للسيارات والتي تفتقر لها الدائرة في ظل وجود عدد من الأراضي التي تعود ملكيتها لعدة وزارات خدمية.

تطبيق «معًا» متاح لخدمة أهالي خامسة العاصمة
وأشار النائب السلوم الى أن تطبيق «معًا» الذي قام بإنشائه على الهواتف الذكية متاح حاليًا لخدمة أهالي دائرته، وهو مخصص لكل الأمور التي لها علاقة بالطلبات ومتابعتها مع الجهات المختصة، مبينًا أن ربط التقنية اصبح أمرًا ضروريًا للتسهيل على المواطنين والتحول الى الخدمات الالكترونية واستغلال عاملي الوقت والجهد في الوصول الى المكاتب، مرحبًا بكافة المراجعين عن طريق مكتبه مما يساعد على الوصول الى طلباتهم والسعي الى تنفيذها عن طريق القنوات الرسمية وايصال رسائلهم ومتطلباتهم الى الجهات المعنية لدراستها وابداء الرأي بشأنها.
كما أشار رئيس مجلس أمانة العاصمة المهندس صالح طرادة بأن المجلس هو من ضمن الجهات التي يمكن التواصل معها من قبل المواطنين والمقيمين عن طريق نظام «تواصل» التابعة لمنصة الحكومة الالكترونية.
فيما طلب النائب أحمد السلوم من رئيس مجلس أمانة العاصمة تزويده بقائمة الطلبات التي تم استلامها من أهالي الدائرة الخامسة بمحافظة العاصمة والتي تخص مشروع البيوت الآيلة للسقوط، وذلك للنظر في ايجاد التمويل اللازم ومتابعة تنفيذ هذه الطلبات.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها