النسخة الورقية
العدد 11152 الإثنين 21 أكتوبر 2019 الموافق 21 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:20AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:39PM
  • المغرب
    5:06PM
  • العشاء
    6:36PM

الأهلي: المشاريع تراجعت بسبب الرسوم

رابط مختصر
العدد 11051 الجمعة 12 يوليو 2019 الموافق 9 ذو القعدة 1440
أكد الخبير العقاري والرئيس السابق لجمعية البحرين العقارية ناصر الأهلي أن عملية التطوير العقاري بعد تطبيق قرار استرداد كلفة البنية التحتية شهدت تراجعاً كبيراً خلال السنتين الماضيتين، مقدراً هذا التراجع بـ70% مقارنة بالسنوات التي سبقت تطبيق القرار.
وقال الأهلي في تصريح لـ«الأيام» إن لدى المطورين العقاريين إجماعاً تاماً على تراجع التطوير العقاري، وإن هذا الإجماع لديهم جاء من منطلق تجربة وعمل في السوق العقاري طوال السنوات الماضية، مؤكدا أن بعض المطورين العقاريين أوقف عمله بسبب هذا القرار.
وأضاف الخبير العقاري: «كان من الأولى التدرج في تطبيق هذا القرار، أو مراجعته، إذ أن تطبيق القرار بالتسعيرة الحالية، مرتفعة جداً وأثرت بشكل سلبي على القطاع العقاري بشكل عام، وهذا الامر يؤدي لتضرر قطاعات عديدة».
وتابع: «من يقوم بعملية التطوير العقاري حالياً هو المضطر والذي لديه التزامات أخرى تحتم عليه مواصلة العمل أو أنه قام بشراء أرض ويجب عليه تطويرها وبناءها كي يستطيع استرداد كلفتها».
وأشار إلى أن هذا القرار شكل هزة كبيرة للقطاع العقاري، حيث ان المطور يجب عليه دفع رسوم مالية لم يكن يدفعها في السابق، وقال: «اليوم من يفكر بإنشاء بناية من 10 طوابق عليه أن يدفع ما يصل إلى 140 ألف دينار، وهذه الرسوم ليست بالبسيطة وهذا الأمر يجب إعادة النظر فيه».
وتساءل الأهلي: «من غير المعقول أيضا أن يقوم المطور بدفع رسوم ومبالغ عالية دون الحصول على خدمة، وهذا الأمر ما حصل في منطقة الساية بالبسيتين، حيث يتم تحصيل رسوم البنية التحتية والمنطقة إلى الآن من غير بنية تحتية بحجة أنها لازالت غير مكتملة».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها