النسخة الورقية
العدد 11145 الإثنين 14 أكتوبر 2019 الموافق 15 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:17AM
  • الظهر
    11:24AM
  • العصر
    3:43PM
  • المغرب
    5:11PM
  • العشاء
    6:41PM

الموافقة على أكثـر من 60 برنامجًا مقترحًا.. وكيل العمل:

20 طلبًا من جهات استثمارية لفتح مراكز تدريب في القطاع الطبي

رابط مختصر
العدد 11051 الجمعة 12 يوليو 2019 الموافق 9 ذو القعدة 1440
أعلن وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية صباح الوسري أن وزارته قامت بدراسة (20) طلباً مقدماً من جهات استثمارية لفتح مراكز تدريب في القطاع الطبي، حيث تمت الموافقة على أكثر من (60) برنامجاً مقترحاً، ومنحها الموافقات وفق الإشتراطات والمعايير التي تم اعتمادها.
جاء ذلك، في تصريح له خلال افتتاح مركز السيف للتدريب الصحي بمنطقة أمواج، تحت رعاية وزير العمل والتنمية الاجتماعية جميل حميدان، وذلك بحضور الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم المهن والخدمات الصحية مريم الجلاهمة، والرئيس التنفيذي لصندوق العمل (تمكين)، إبراهيم محمد جناحي، وفريق العمل باللجنة المختصة لترخيص ودراسة البرامج التدريبية في المجال الصحي وعدد من المسئولين والمتخصين.
ويأتي افتتاح هذا المركز في إطار الجهود الحثيثة لتطوير الكوادر الصحية والطبية التي تتطلب إدماجهم في برامج تأهيل وتدريب مستمرة، وذلك بعد الحصول على المؤهل المناسب من الجامعات والكليات الطبية والصحية المعتمدة في المملكة وخارجها، إضافة لتأهيل البحرينيين من الخريجين الجدد للالتحاق بسوق العمل في هذا المجال، وسواهم من حملة شهادتي الدبلوم والثانوية، حيث سيحصل المتدربون على شهادات احترافية معتمدة دولياً.
وأشاد الدوسري بفكرة وأهداف المشروع التي ستعمل بلا شك على دعم المبادرات الوطنية الأخرى، وستكون رافداً للقطاع الصحي الذي يشهد طفرة نوعية متميزة، مشيراً الى أن المركز التدريبي سيقدم حزمة متنوعة من برامج التدريب المتخصصة لكافة الفئات في المجال المذكور، كما يعتبر المشروع اضافة فريدة في دعم القطاع الصحي.
وأكد وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، على أهمية إنجاح ومساندة تجربة الإستثمار في المجال الطبي، لما له من مستقبل واعد لأبناء الوطن، لافتاً إلى أن القطاع الصحي والطبي الخاص في البحرين يشهد نمواً متسارعاً مع زيادة عدد المؤسسات الطبية المتخصصة والتي توفر العديد من فرص التوظيف المجزية، والتي يمكن من خلال التدريب المهني الاحترافي زيادة نسبة البحرنة وتوليد فرص عمل نوعية للمواطنين أو تطوير من يعمل في المجال الطبي وارتقائهم وظيفياً، مؤكداً في هذا السياق على أهمية استقطاب برامج إحترافية معتمدة من جهات مانحة دولية تسهم في سد الاحتياجات التدريبية لمختلف التخصصات في القطاع الصحي.
وأشار الدوسري إلى أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بادرت بإضافة المجال الصحي للمؤسسات المرخصة من قبلها وفق الاشتراطات والمعايير، وذلك بعد التنسيق مع هيئة تنظيم المهن والخدمات الصحية، حيث تم التوافق مع جميع الجهات ذات العلاقة من خلال تشكيل لجنة مشتركة مختصة بدراسة والنظر في طلبات المستثمرين الراغبين في فتح مؤسسات تدريبية في المجال الصحي، مشيراً إلى أن الوزارة قامت بدراسة (20) طلباً مقدماً من جهات استثمارية لفتح مراكز تدريب في القطاع الطبي، حيث تمت الموافقة على أكثر من (60) برنامجاً مقترحاً، ومنحها الموافقات وفق الإشتراطات والمعايير التي تم اعتمادها. ويعد مركز السيف للتدريب الصحي أول تلك المراكز التي استكملت إجراءات الترخيص وفق المعايير والاشتراطات.
من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لمركز السيف للتدريب الصحي سامي البسيط، ان إنشاء المركز يهدف الى تدريب الكوادر الصحية وتزويدهم بالمهارات اللازمة للعاملين، ومنهم في وظائف مساعدي أطباء الاسنان والمهن المساندة الأخرى، مشيراً إلى ان وجود كوادر وكفاءات يسهم في عملية التوظيف في القطاع الطبي الواعد، مشيداً في هذا السياق بالتعاون والتنسيق المستمر مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية كجهة ترخيصية ورقابية، والهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية، التي تعتبر شريكاً أساسياً في هذه العملية التطويرية كجهة تنظيمية للقطاع الصحي، بالاضافة الى صندوق العمل (تمكين)، الداعم لأصحاب العمل في مشاريعهم التنموية الخاصة، مثمناً هذه المساندة للمؤسسات والمعاهد التدريبية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها