النسخة الورقية
العدد 11182 الأربعاء 20 نوفمبر 2019 الموافق 23 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:36AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

فتيات بالعشرين يعانين صعوبات تكيف تسبب أعراض «الاكتئاب».. أخصائية طب نفسي:

حالات قليلة تفكر بالانتحار وتحويلها للمستشفى لإنقاذ حياتها

حمده النشمي
رابط مختصر
العدد 11021 الاربعاء 12 يونيو 2019 الموافق 9 شوال 1440
أكدت أخصائية الطب النفسي الدكتورة حمدة النشمي تردد العديد من حالات الاكتئاب الناتجة عن ضغوطات أسرية، خاصة للسيدات في عمر العشرينات وبداية الثلاثينات على العيادات النفسية، مبينة أن غالبية هذه الحالات تندرج تحت مسمى «صعوبة تكيف نتج عنه أعراض الاكتئاب» او adjustment disorder with depressive features.
وأوضحت لـ«الأيام» أن أبرز الأعراض تتمثل في الاكتئاب والقلق وفقدان الشهية والأرق والشعور باليأس، والأصل في علاج مثل هذه الحالات حل المشكلة الأسرية التي أدت لمثل هذه الأعراض، بالإضافة إلى جلسات المساندة النفسية، واللجوء إلى مضادات الاكتئاب في حال استدعت الحاجة إلى ذلك.
وبيّنت أن هناك حالات قليلة جداً تفكر بالموت بسبب التصدعات الأسرية، غالباً ما يصاحبها اكتئاب شديد، وتجدر الإشارة إلى أنه في حال تفكير الإنسان بالانتحار والبدء بالتخطيط، يجب -لذلك- تحويل المريض فوراً لمستشفى الطب النفسي؛ وذلك مراعاة لأولوية العلاج والتي تقتضي إنقاذ الحياة أولاً، حيث يكون المريض في المستشفى تحت المراقبة المستمرة وسط إجراءات مشددة لحمايته من أذى نفسه.
وأضافت: «قد يفضي الشعور المطول باليأس الى التفكير بالانتحار كحل أخير، إلا أن الوازع الديني ومساندة الأهل عوامل مهمة جداً في هذه الحالات، وقد تبين لي من خلال العمل في عيادة خاصة أن شخصية المرأة تحدد قدرتها على التعامل مع تلك المشكلات، ولا بدَّ من التأكيد أن الحالات التي تقدم على الانتحار نتيجة المشكلات الأسرية محدودة جداً وقد تزيد تبعا لمعاناة الشخص من امراض نفسية مسبقة لم يتم علاجها».
ولفتت إلى أن رفض بعض الأهل لطلاق بناتهن رغم ثبوت الضرر، والضغوطات المادية المرتبطة بمقايضة الزوج في بعض الحالات زوجته لنيل الطلاق مقابل المال، تولد شعوراً بكره الحياة وانعدام تقدير الذات، خصوصاً في حالة عجز الزوجة عن تسديد المبلغ المطلوب، وهناك حالات يمكن علاجها بالجلسات، في حين تتطلب بعض الحالات تدخل وعلاج بالأدوية.
المصدر: سارة نجيب

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها