النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12183 الثلاثاء 16 أغسطس 2022 الموافق 18 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:13PM
  • العشاء
    7:43PM

العدد 12133 الإثنين 27 يونيو 2022 الموافق 28 ذو القعدة 1443

إحياء «السفينة الشبح» من القرن الـ7 لتجوب أنهار إنجلترا مجددًا

رابط مختصر
تعيد منظمة بريطانية غير حكومية الحياة إلى سفينة خشبية، تمثل مدفن أحد ملوك إيست أنجليا من القرن الـ7 ميلادي، وتعمل على توظيف طاقم من الجدافين للعبور بها في أنهار إنجلترا مرة أخرى. وكانت السفينة الخشبية التي يبلغ طولها 27.4 متر المرقد الأخير لملك محارب من الأنغلو ساكسون قبل 1400 عام في موقع ساتوون هوو في سوفولك، وقد تم وضعه داخلها محاطًا بالكنوز قبل أن تُدفن السفينة التي تم جرها 0.8 كيلومتر في نهر دبن داخل كومة ترابية. ويرجح أن يكون المدفن لملك ريدوالد الذي توفي في عام 624 ميلادي. وذكرت قناة «سي إن إن» الأمريكية أن عالمة الآثار بيغي بيغوت كشفت في 21 يوليو 1939 عن كنوز قديمة في الكومة الترابية وكلها ذات تصميمات معقدة تتحدى التوقعات السابقة عن الممالك الأنغلو ساكسونية المبكرة. وقد ظهرت خلال أعمال التنقيب شظايا أعيد تجميعها لاحقًا لتكشف عن أسلحة وأقنعة بتفاصيل دقيقة. وقد سلّط هذا الاكتشاف الضوء على فن وتطور وثقافة القرن الـ7 الذين ابتكروا هذه القطع الأثرية من العصور الوسطى.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها