النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11801 الجمعة 30 يوليو 2021 الموافق 20 ذو الحجة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

بُترت رجلها لإصابتها بالسرطان

العدد 11756 الثلاثاء 15 يونيو 2021 الموافق 5 ذو القعدة 1442

لبنانية بساق واحدة تدخل موسوعة غينيس

رابط مختصر
منصور شاكر:

بإصرار وعزيمة وبطموح لا حد له.. استطاعت اللبنانية دارين بربر «بساق واحدة» الدخول لموسوعة غينيس للأرقام القياسية بعد تحقيقها للرقم القياسي العالمي لأطول فترة في وضعية القرفصاء على حائط (فئة السيدات) – تصنيفات البتر الأحادي فوق الركبة. ونجحت دارين بتجاوز الحد الأدنى محققة 2 دقيقة 8.24 ثانية في يوم الجمعة 4 يونيو- بدبي.

وخلال حديثها مع «الأيام» قالت دارين: جعلت من الألم انتصار وغيرت الوجع إلى فرح وامل كبير، قصتي ألهمت الكثيرات واليوم بعد دخولي للموسوعة أوثقها في سجلات التاريخ آملة أن تلهم الملايين حول العالم، وأن تكون حاضرة للجميع، وأن لا يتسلل اليأس للقلوب لأنه يقتل الطموح».


وتتابع بربر: أعتقد إن قصتي أصبحت ملهمة للجميع.. فأنا النموذج الفعلي لمقولة «لا يأس مع الحياة»، فقدت بُترت رجل في العام 1993 عندما كنت في سن 15 عامًا بسبب إصابتي بالسرطان، لكن هذا لم يجعلني أفقد الأمل والصدمة التي تعرضت لها جراء خسارتي ساقي جعلتني أقوى وغيّرت مجرى حياتي لحين وصولي الى ما أنا عليه الآن.



أما عن تحقيقها الإنجاز الكبير وخولها «غينيس» قالت دارين «أنا مدربة حياة ولياقة بدنية ولدي إنجازان قبل دخولي «غينيس» وأفتخر بهما. كنتُ أول امرأة عربية مبتورة الطرف تُنهي سباق التراياثلون (سباق جري سباحة ودراجة هوائية) في دبي، كما كنتُ أول امرأة عربية مبتورة الطرف تُشارك في مسابقة الجمال واللياقة في لندن. وايضا أول شخص من أصحاب الهمم في المنطقة يكون سفير لشركة «أديداس» العالمية، هذا الانجازت والألقاب حققتها قبل دخولي للموسوعة واتت «غينيس» لكي تكمل هذا الإنجازات والتي شاءت الصدف أن أحقق هذا اللقب في نفس الشهر التي بُترت فيه ساقي عام 1993.


يذكر أنه عقب محاولة تحقيق الرقم القياسي العالمي، كشفت «غينيس» عن إضافة تاريخية في سجلاتها تتضمن اعتماد تصنيفات عالمية جديدة من الأرقام القياسية المخصصة لأصحاب الهمم.


المصدر: منصور شاكر:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها