النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11557 السبت 28 نوفمبر 2020 الموافق 13 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:42AM
  • الظهر
    11:26PM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

العدد 11518 الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 الموافق 3 ربيع الأول 1442

ستينية سعودية تواصل مشوارها التعليمي والتربوي

رابط مختصر
تفاجأ المشتركون بإحدى دورات إعداد المدربين في السعودية بوجود سيدة سعودية بينهم تبلغ من العمر 61 عاماً تواصل مشوارها التعليمي والتربوي.
السيدة سعدية فلفلان، التي تعتبر أن العمر مجرد رقم فقط، تحدثت إلى «العربية.نت» قائلةً: «ما زالت أطلب العلم. وأحقق كل ما يخطر ببالي، ما دامت أتمتع بالصحة والعافية. الدورات التي أقوم بالتسجيل فيها، أغلبها تتمحور حول تطوير الذات. ودائماً ما انتقد من يقول لي إنني كبيرة في السن، وأرد عليهم بالمقولة الشهيرة: أطلب العلم من المهد إلى اللحد».
وأضافت: «إننا نرى نماذج من سيدات في الدول الأجنبية وقد تجاوزت أعمارهن السبعين والثمانين وهن لا يزلن يمارسن حياتهن بكل حيوية ونشاط. وعلى مجتمعنا تغيير النظرة للمرأة، التي يعتقد الكثيرون أنها بعد سن الخمسين يجب أن تلزم منزلها. أنا أرى، على العكس، أن هذا العمر هو مرحلة الانطلاقة بعد التخفيف من الأعباء والمسؤوليات العائلية».
وأوضحت أنها أم لـ6 أبناء، ولم تستعن طوال حياتها بعاملة منزلية، بل كان هناك توافق بينها وبين زوجها بالتعاون والمساندة وتنظيم الواجبات والمتطلبات، سواء للبيت أو الأولاد. كما اتفقا على التخلي عن «بعض المعتقدات الخاطئة حول أن التعلم فقط محصور بعمر معين»، لتصل اليوم بكل تميز لسن الـ61 وهي لا تزال تطرق أبواب العلم.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها