النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11277 الأحد 23 فبراير 2020 الموافق 29 جمادى الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:49AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:08PM
  • المغرب
    5:35PM
  • العشاء
    7:05PM

العدد 11088 الأحد 18 أغسطس 2019 الموافق 17 ذو الحجة 1440

السجن 40 عامًا لشابة «سقط جنينها»

رابط مختصر
طالب الادعاء بعقوبة مدّتها 40 سنة من السجن على خلفية القتل بحقّ شابة في السلفادور سقط جنينها.
ويعتبر التشريع الذي يحظر الإجهاض في السلفادور من الأكثر تشدّدا في العالم. وينص قانون العقوبات على السجن ما بين سنتين و8 سنوات في حال الإجهاض، لكن في الواقع يتعامل القضاء مع أي سقوط للجنين من بطن أمه «كجريمة قتل في ظروف مشدّدة للعقوبة» يعاقب عليها ما بين 30 و50 سنة في السجن. وجاهرت إيفلين هرنانديز، البالغة من العمر 21 عاما، والتي كانت مراهقة وقت الأحداث ببراءتها في افتتاح محاكمتها الخميس.
وهي لطالما قالت إن طفلها ولد ميتا. وسبق أن حكم عليها في يوليو 2017 بالسجن 30 عاما، لكن المحكمة العليا أبطلت الحكم في فبراير بعدما أمضت هرنانديز 33 شهرا خلف القضبان.
وخلال المحاكمة الثانية، غيّرت النيابة العامة في السلفادور التهمة الرئيسية من جريمة قتل في ظروف مشدّدة للعقوبة مع سابق تصوّر وتصميم، إلى جريمة قتل في ظروف مشدّدة للعقوبة بسبب الإهمال.
وقالت مورينا هيريرا منسقة منظمة «أكاداتي» غير الحكومية التي تطالب بنزع الطابع الإجرامي عن الإجهاض في السلفادور «المطالبة بأربعين عاما من السجن ضرب من الجنون. إنه انحراف قضائي».
وقال أرنو باوليناس، أحد محامي المتهمة، لوكالة فرانس برس: «نأمل بتبرئتها، وما من دليل يدفعنا إلى الظن أن إيفلين قصدت إنهاء حياة الطفل... إنها حادثة».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا