النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12094 الخميس 19 مايو 2022 الموافق 18 شوال 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:22AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:20PM
  • العشاء
    7:45PM

بنمو 321% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي

العدد 12090 الأحد 15 مايو 2022 الموافق 14 شوال 1443

«الوطنية القابضة» تحقق 7.8 مليون دينار أرباحًا ربع سنوية

رابط مختصر
أعلنت شركة البحرين الوطنية القابضة (رمز التداول: BNH)، وهي الشركة الأم لشركة البحرين الوطنية للتأمين (bni) وشركة البحرين الوطنية للتأمين على الحياة (bnl)، نتائجها المالية للربع الأول للفترة المنتهية في 31 مارس 2022.
حققت المجموعة خلال الربع الأول المنتهي في 31 مارس 2022 صافي ربح عائد للمساهمين قدره 7.78 مليون دينار بحريني بالمقارنة مع 1.89 مليون دينار بحريني، وذلك بزيادة قدرها 312%. كما بلغت ربحية السهم خلال الربع الأول 69.1 فلس بالمقارنة مع 16.7 فلس في الربع الأول من العام السابق. وارتفع إجمالي الدخل الشامل العائد للمساهمين بنسبة 326% إلى 5.86 مليون دينار بحريني للربع الأول المنتهي في 31 مارس 2022 بالمقارنة مع 1.37 مليون دينار بحريني خلال الفترة المماثلة من العام الماضي.
ويعود سبب الزيادة في صافي الأرباح لفترة ثلاثة الأشهر المنتهية في 31 مارس 2022 بالمقارنة بالفترة المماثلة من العام السابق إلى المكاسب الاستثنائية غير المتكررة الناتجة عن إعادة التصنيف، والبالغة 5.87 مليون دينار بحريني، والتي تتعلق بإعادة تصنيف شركة الدرع العربي للتأمين التعاوني بالمملكة العربية السعودية، وهي شركة زميلة محتسبة بطريقة حقوق الملكية، أُعيد تصنيفها إلى استثمار مالي متوافر للبيع بناءً على إعادة تقييم «التأثير الجوهري» بعد انخفاض حصة المجموعة من 15% إلى 9.4%. وكان الانخفاض نتيجة اندماج شركة الدرع العربي للتأمين التعاوني مع الشركة الأهلية للتكافل في المملكة العربية السعودية. ومن المهم التنويه بالمكاسب من إعادة التصنيف ليس لها تأثير مباشر على التدفقات النقدية للمجموعة، وهي ناتجة عن تطبيق المعايير المحاسبية ذات الصلة.
كما ارتفع إجمالي حقوق المساهمين (بعد استثناء حقوق الأقلية) لفترة ثلاثة الأشهر المنتهية في 31 مارس 2022 بنسبة 4% ليصل إلى 64.70 مليون دينار بحريني بالمقارنة مع 62.22 مليون دينار بحريني في نهاية عام 2021. أما مجموع الموجودات فقد بلغ 127.69 مليون دينار بحريني بالمقارنة مع 119.28 مليون دينار بحريني بنهاية العام السابق، أي بزيادة قدرها 7%.
وعلق فاروق المؤيد رئيس مجلس الإدارة الذي ترأس الاجتماع قائلاً: «مع انحسار أزمة كورونا وعودة الحياة تدريجيًا إلى طبيعتها، سجلت المجموعة نموًا جيدًا في إجمالي الأقساط، كما حققت نتائج جيدة من المحفظة الاستثمارية، إضافة إلى الأداء الجيد من الشركات الزميلة، مما ساهم في ارتفاع صافي الأرباح، وهو ما يعد إنجازًا جديرًا بالإشادة في ظل المنافسة الحادة في صناعة التأمين في مملكة البحرين، بالإضافة إلى التقلبات المتزايدة في الأسواق العالمية».
وقال سمير الوزان الرئيس التنفيذي للمجموعة : «إن النتائج الفنية لمعظم القطاعات التشغيلية كانت جيدة وطرحت المجموعة منتجات جديدة للسوق المحلي في العام المنصرم، والعمل جارٍ على طرح المزيد من المنتجات الأخرى، وكذلك إضافة وتعزيز التغطيات الحالية لتتماشى مع متطلبات العصر وتطلعات الزبائن».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها