النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12093 الأربعاء 18 مايو 2022 الموافق 17 شوال 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:22AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:44PM

مرور 5 أيام على تغيبها عن المنزل

العدد 11973 الثلاثاء 18 يناير 2022 الموافق 15 جمادى الآخر 1443

والدة الطفلة «شهد» باكية: أعيدوا لي ابنتي

رابط مختصر

عبّرت والدة الطفلة المتغيبة شهد القلاف «15 سنة» عن مرارة ولوعة الحرمان من فلذّة كبدها، بعد اختفائها من أمام منزلها في مدينة عيسى صباح الجمعة الفائت، ومع دخولنا اليوم الخامس لاختفاء الطفلة شهد المحير صرخت والدتها وهي تبكي: «أعيدوا لي طفلتي حيةً أم ميتةً، لا طاقة لي على فراقها».
وخصّت والدة الطفلة المتغيبة «الأيام» بالحديث وقالت بأنها لم تذق طعم الراحة ولذّة النوم منذ لحظة اختفاء طفلتها صباح الجمعة، مشيرة إلى أنها ترد على المكالمات الهاتفية بلهفة وحرقة قلب، لعلّ وعسى شاهد عيان يدلوا بشهادته عن رؤية ابنتها، أو مكالمة أخرى تطمئن قلبها أن ابنتها لا زالت على قيد الحياة، مؤكدة أن جميع الروايات التي يتداولها المجتمع بعيدة كل البعد عن الحقيقة، وطالبت الجميع بالتوقف عن اختلاق الروايات والشائعات.
وتابعت: «أرجوكم أعيدوا إليّ ابنتي، أعيش في مأساة منذ غيابها، ولم أشعر بهذا الخوف والحزن من قبل، فمن الصعب أن يمضي الوقت على أم لا تعرف إذا كانت ابنتها حيةً أو ميتةً».
وأشارت والدة شهد القلاف إلى أنها لم تتحمّل الانتظار في المنزل، وخرجت بنفسها للبحث عن ابنتها فمرّت مع أفراد أسرتها على كل المستشفيات، على أمل أن تكون الطفلة قد تعرّضت لمشكلة ونقلت إلى هناك، لكن كان الجواب دائمًا بالنفي».
وبشأن وجود كاميرات المراقبة حول منزلهم، أكدت والدة الطفلة شهد القلاف أن منزلهم مسلح بكاميرات المراقبة من جميع الجهات، ولكن لسوء الحظ أن كاميرات المراقبة كانت خارج الخدمة في الفترة الأخيرة، وبالتالي لم تقد الجهات الأمنية إلى النتيجة المرجوة، والقبض على خيط أمل لإنقاذ ابنتها.
وقالت والدة الطفلة المتغيبة إن ابنتها مقيّدة بإحدى المدارس الخاصة، وقد سجلت الجهات الأمنية أقوال جميع الأشخاص المقرّبين منها، من زملاء المدرسة، إلى صديقاتها، ولم تقد تلك التحقيقات إلى مكان اختفاء شهد حتى اللحظة.
ولفتت والدتها بأن هاتف «شهد» متروك في المنزل، وهذا دليل آخر على الاختفاء القسري لابنتها، حيث كان من المقرر ذهابهما إلى إحدى الاستراحات لقضاء إجازة نهاية الأسبوع فيها.
وأفادت بأن ابنتها طفلة عادية وهادئة للغاية، ولا تعتاد إثارة المشكلات، ولم يسبق لها الخروج بتاتًا من المنزل دون إذنها.
كما أشادت وأثنت والدة الطفلة شهد القلاف بالجهود الأمنية التي تبذلها وزارة الداخلية بجميع إداراتها منذ لحظة تلقي نبأ اختفاء طفلتها، كما شكرت والدة الطفلة المجتمع البحريني بجميع أطيافه ومكوناته على التضامن الفوري معها، مؤكدة أن هذه المواقف ستبقى في الذاكرة، سائلة المولى عز وجل أن يعيد طفلتها سالمة غانمة إلى أحضان عائلتها.
المصدر: محمد بحر

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها