النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11796 الأحد 25 يوليو 2021 الموافق 15 ذو الحجة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

فتح المجمعات والمطاعم والمراكز الرياضية للمتطعّمين وغير المتطعّمين

العدد 11794 الجمعة 23 يوليو 2021 الموافق 13 ذو الحجة 1442

الانتقال إلى «المستـوى الأخضر» اليوم

رابط مختصر
أعلن الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا، أنه وفقًا لتقييم متوسط نسبة الحالات القائمة الجديدة من إجمالي الفحوصات للمرحلة الحالية، فقد تقرر بدءًا من يوم الجمعة الانتقال إلى المستوى الأخضر وفق آلية الإشارة الضوئية لمستوى انتشار فيروس كورونا، وذلك بعد الانتهاء من فترة المستوى البرتقالي الذي تم الانتقال إليه احترازيًا في أثناء إجازة يوم عرفة وأيام عيد الأضحى المبارك، بناءً على ما تم الإعلان عنه مسبقًا بشأن عدم خضوع بعض المناسبات لمعطيات «الآلية»؛ لما يشكل التجمع فيها من خطر على صحة وسلامة الجميع.
وشدد الفريق الوطني الطبي على ضرورة التزام الجميع بإجراءات المستوى الأخضر، موضحًا أن كل فرد في المجتمع مسؤول بوعيه والتزامه عن خفض معدلات الانتشار، مشيرًا إلى أن مواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتعليمات الصادرة أساس نجاح مختلف الجهود، ويسهم في تحقيق الأهداف المرجوة من كل مسارات التعامل مع الفيروس.
وأكد الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا ضرورة التزام الجميع بمعايير التباعد الاجتماعي ولبس الكمامات في المناطق الداخلية، والالتزام بجميع الإجراءات الاحترازية التي تندرج تحت المستوى الأخضر وفق آلية الإشارة الضوئية لمستوى انتشار فيروس كورونا، كما يأتي:
فتح القطاعات الآتية للمتطعمين الذين أتموا 14 يومًا بعد الجرعة الثانية والمتعافين من خلال إبراز الشعار باللون الأخضر في تطبيق «مجتمع واعي»، ولمن هم دون الـ12 عامًا بصحبة شخص متطعم أو متعافٍ: دور السينما، إقامة المناسبات والمؤتمرات في المناطق الداخلية، حضور الجماهير للفعاليات الرياضية في المناطق الداخلية.
ويحدد المستوى فتح القطاعات والأنشطة التالية للمتطعمين وغير المتطعمين: المجمعات والمحال التجارية، المطاعم والمقاهي، المراكز الرياضية وصالات التربية البدنية، برك السباحة، محال الحلاقة والصالونات ومحال السبا، الألعاب الترفيهية، دخول المراكز الحكومية، إقامة المناسبات والمؤتمرات في المناطق الخارجية، حضور الجماهير للفعاليات الرياضية في المناطق الخارجية.
ويتضمن المستوى الأخضر أيضًا إتاحة خيار الحضور بمؤسسات التعليم والتدريب، مع الإبقاء على معايير التباعد الاجتماعي ولبس الكمامات في المناطق الداخلية، ومواصلة اتباع الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار الفيروس.
ونوه الفريق الوطني الطبي بأهمية مواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتعليمات الصادرة، بما يضمن الحفاظ على صحة وسلامة الجميع وتحقيق الأهداف المرجوة والقضاء على الفيروس.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها